توقعات الخبراء لأسعار الفائدة خلال اجتماع المركزي المقبل و2020

ذكرت 4 من بنوك الاستثمار أن يتجه المركزي إلى خفض سعر الفائدة بقيمة تتراوح ما بين 1.5% إلى 3% خلال العام 2020، وأن يقوم المركزي خلال اجتماعه المقبل بتثبيت الأسعار يوم 26 ديسمبر الجاري، جاءت تلك التوقعات بعد قيام المركزي بخفض أسعار الفائدة لأربعة مرات متتالية خلال 2019 بإجمالي 4.5%، ووصل مجموع الخفض إلى 6.5% على مدار العامين الماضيين.

وبالتالي إقتربت الفائدة كثيرًا من مستواها قبل قرار التعويم، ووصلت الفائدة إلى 12.25% للإيداع و13.25% للإقراض، ويذكر أن أسعار الفائدة كانت قد ارتفعت بعد قرار التعويم بنسبة 7%، ليتجه المركزي إلى خفضها من جديد بداية من فبراير 2018، وصرحت رئيسة قسم البحوث في بنك استثمار فاروس، أنه من المتوقع أن يخفض المركزي خلال العام القادم سعر الفائدة بقيمة 3%.

توقعات أسعار الفائدة

كما جاءت توقعات الاقتصاديين ببنك استثمار بلتون تتفق مع التوقعات السابقة، بخصوص خفض المركزي لأسعار الفائدة خلال 2020 بمعدل 300 نقطة، وذكرت التصريحات أن التدفقات الأجنبية في أدوات الدخل الثابت تقع ضمن قائمة البنود التي يتم مراقبتها، وكذلك آداء صافي الأصول الأجنبية في البنوك وقيمة الجنيه أمام الدولار.

وذكر المحلل ببنك استثمار هيرميس “محمد أبوباشا” أن يقوم المركزي بخفض سعر الفائدة خلال 2020 بقيمة تتراوح ما بين 1.5% إلى 2%، وجاءت توقعات المحللة ببنك استثمار شعاع تتفق مع تلك التوقعات، معللة أنه من المعقول أن يتم خفض الفائدة على مدار العام بقيمة 2% فقط، إلا أن توقعات المحللين الأربعة قد اتفقت على اتجاه المركزي إلى تثبيت أسعار الفائدة خلال اجتماعه القادم.

كما ذكرت التوقعات أن الارتفاع المتوقع خلال الشهر الجاري في معدلات التضخم هو السبب وراء توقعات تثبيت الأسعار خلال الاجتماع القادم، كما أن المركز سيحتاج وقت ليعرف مدى تأثير قرارين الخفض الآخرين خلال الربع الأول من 2020، وذكرت رضوى أن معدلات التضخم من المتوقع أن ترتفع في ديسمبر إلى ما بين 6.5 و7%، بعد أن كانت في نوفمبر 3.6%.

ويذكر أن معدلات التضخم كانت قد ارتفعت لتسجل 2.7 لأمرة مرة في 6 أشهر خلال نوفمبر الماضي، بعد أن سجلت 2.4% في أكتوبر، وجاء هذا وفقًا للبيان الذي أصدره الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وأضاف المحللين أن حاجة المركزي لاختبار السيولة في السوق بعد قرارات خفض أسعار الفائدة الأخيرة تعزز توقعات تثبيت أسعار الفائدة خلال الاجتماع المقبل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.