تم تحويل الأمر الى الجهات القضائية.. الشرطة تضبط الرئيس النمساوي وزوجته داخل مطعم وقت الحظر

أعلنت الشرطة النمساوية عن تحرير مخالفة للرئيس النمساوي ألكسندر فان دير بيلين وزوجته دوريس شميداور وذلك لخرقهم الحجر الصحي، في واقعة إعترف بها الرئيس، حيث تم ضبطه هو وزوجته في إحدى المطاعم بالعاصمة فيينا بعد الأوقات المصرح بها في إطار تدابير التصدي لفيروس كورونا المستجد، وأعرب الرئيس عن أسفة وإعتذاره للشرطه ولكن الشرطة أوصلت الأمر للقضاء .

الشرطة تضبط الرئيس النمساوي وزوجته متلبسين بخرق الحجر الصحي

أعلنت الشرطه عن أنه تم ضبط الرئيس النمساوي وزوجته خلال تفتيش في مطعم مفتوح في الساعة الثانية عشرة والثلث صباحا، وسرعان ما تم تحرير المخالفة وتحويل الأمر الى الجهات القضائية للبت في الأمر، كما تحدث الرئيس الى صحيفة “كرونن تسايتونغ” النمساوية اليوم الأحد قائلاً ” لقد تجاذبنا أطراف الحديث وللأسف أغفلنا الوقت”. وأعرب فان دير بيلين عن شعوره بالندم قائلا: “أنا آسف لهذا حقا، لقد كان خطأ” .

الجدير بالذكر أن قانون الحجر الصحي المفعل حالياً في دولة النمسا ينص على أنه يسمح للمحلات والمطاعم والحانات بالعمل حتى الساعة الحادية عشر مساءاً فقط، وفي حالة مخالفة القانون يقع المخالف في مشاكل كبيرة، حيث يفرض قانون العقوبة للمخالفين غرامات تصل الى 30 الف يورو،  الجدير بالذكر أيضاً أن المطعم كان قد أغلق أبوابه في الحادية عشر مساءاً ولكن دون خروج الرئيس الأمر الذي سبب أزمة لصاحب المطعم، وليست تلك المرة الأولى التي يتم إحراج فيها مسئول نمساوي بفعل تداعيات أزمة كورونا، حيث تسببت أول زيارة رسمية خارج  فيينا  لمستشار النمسا زباستيان كورتس في  توجيه انتقادات له، نتيجه ظهوره بدون إرتداء الكمامة في وادي كلاينفالزرتال ودون الإلتزام بمساحة الأمان البالغة مترا واحدا بينه وبين الآخرين .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.