تفاصيل قرار البنك المركزي بشأن الحد الأقصى للسحب والإيداع

في إطار حرص الدولة المصرية على سلامة المواطنين والحد من مخاطر فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، قرر البنك المركزي المصري، اليوم الأحد، وضع حد يومي مؤقت لعمليات السحب والإيداع النقدي بفروع البنوك وأجهزة الصراف الآلي.

وحدد البنك المركزي، في بيان اليوم، الحد الأقصى لعمليات الإيداع والسحب النقدي في فروع البنوك بـ10آلاف جنيه للأفراد و50 ألف جنيه للشركات، فيما أصبح الحد اليومي لعمليات الإيداع والسحب النقدي من أجهزة الصراف الآلي 5 آلاف جنيه، مشيرًا إلى استثناء الشركات من هذا القرار في حال صرف مستحقات العاملين لديها.

الحد الأقصى للسحب والإيداع

وفي سياق الحديث عن قرار البنك المركزي بوضع حد أقصى للسحب والإيداع في البنوك، فقد طالب البنك بضرورة تقليل التعامل بأوراق النقد والاعتماد على التحويلات البنكية واستخدام وسائل الدفع الإلكترونية، مثل البطاقات المصرفية ومحافظ الهاتف المحمول، لافتًا إلى أن جميع البنوك ألغت المصاريف المصاحبة للتحويلات واستخدام وسائل وأدوات الدفع الإلكترونية تيسيرا على المواطنين.

وقال البنك المركزي، إن هذه الخطوة تأتي ضمانًا لتجنب التزاحم والتجمعات خصوصًا في فترات صرف الرواتب والمعاشات، والتزاما بتعليمات الصحة والوقاية، وما أقرته منظمة الصحة العالمية، وفي ضوء رصد ما رصده لحركة التعاملات اليومية مع البنوك، مؤكدًا أنه على يقين من وعي المصريين وحرصهم على وطنهم وعلى أنفسهم وأبنائهم في البنوك.

تفاصيل قرار البنك المركزي بشأن الحد الأقصى للسحب والإيداع 1

وأعلن البنك المركزي، منذ أيام، تعديل مواعيد العمل في البنوك لتتماشى مع قرار حظر حركة المواطنين على كل الطرق من الـ7 مساءً، وحتى الـ6 صباحًا لمدة أسبوعين، إذ جاءت المواعيد الجديدة بالنسبة للموظفين في البنوك من الـ9 صباحًا حتى الـ2 بعد الظهر، وللجمهور من الـ9:30 حتى الـ1:30 بعد الظهر.

قد يعجبك ايضا

تعليق 1
  1. اسلام يقول

    انا إسلام ياسر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.