تفاصيل جديدة يكشفها المتحدث باسم النيابة العامة في قضية خاطفة الدمام الليلة

قضية خاطفة الدمام التي كانت تسرق مجموعات من الأطفال من بين أحضان أمهاتها أثارت الضجة في المجتمع السعودي. وتناولها الاعلام السعودي تناولًا كبيرًا جدًا خلال الفترة الماضية. وسيكشف الدكتور ماجد الدسيماني، المتحدث باسم النيابة العامة، مجموعة من التفاصيل الجديدة بخصوص قضية خاطفة الدمام في برنامج ( ليوان المديفر)، مساء اليوم حتى يقف على آخر تطورات القضية التي شغلت الرأي العام السعودي خلال الفترة الماضية.

برنامج ليوان المديفر يستضيف شاب مختطف في قضية خاطفة الدمام

موسى الخنيزي على اليمين الشاب المختطف في قضية خاطفة الدمام والعائد لوالده الموجود على يمينه
موسى الخنيزي على اليمين الشاب المختطف في قضية خاطفة الدمام والعائد لوالده الموجود على يمينه

وسيستضيف برنامج ( ليوان المديفر) أيضًا الشاب موسى الخنيزي، وهو شاب من الشباب الذين اختطفوا في قضية خاطفة الدمام والتي نجحت الجهات الأمنية السعودية من إعادته بفضل الله ورحمته. حيث بدأت اكتشاف تفاصيل هذه القضية حينما تقدمت امرأة بطلب لاستخراج الأوراق الثبوتية لطفلين، زعمت أنها عثرت عليهما منذ ما يزيد عن عشرين عامًا. ولكن الحس الأمني للنيابة العامة بدأ يكشفها ويبحث عنها ويتحرى عن الواقعة ويجري الفحوصات الطبية اللازمة لكشف تفاصيل القضية.

النيابة العامة أول من اكتشف خيوط قضية خاطفة الدمام الشهيرة

ولقد أعلنت النيابة العامة في وقت سابق عن نتائج الفحوصات التي تثبت نسب المختطفين إلى عائلات سعودية، كانوا قد تقدموا ببلاغات عن اختطاف أطفالهم في الماضي منذ ما يزيد عن عشرين عامًا. وتم اكتشاف ذلك بالصدفة البحتة حينما تقدمت تلك المرأة بطلب لاستخراج أوراق ثبوتية لهم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.