تفاصيل اغتيال يوسف أحمد ديدات

لقى يوسف أحمد ديدات الداعية الاسلامي ونجل الداعية الراحل الشهير أحمد ديدات، حتفه بطلق ناري في الرأس في جنوب إفريقيا.

الطلق الناري جاء من أحد الإرهابيين الغربيين، وحاولت السلطات الجنوب إفريقية إنقاذ يوسف أحمد ديدات حيث نقلته بالإسعاف الطائر إلى المستشفى. لكن لم ينجح الأمر.

الطلق الناري جاء في رأس يوسف أحمد ديدات أثناء خروجه من محكمة فرولام للأسرة، صباح يوم الثلاثاء، وقالت وسائل الاعلام الجنوب إفريقية أن يوسف أحمد ديدات لقى حتفه متأثرًا بجرح الرصاصة.

ماذا يقوله شهود العيان عن مقتل يوسف أحمد ديدات؟

من جهته قال العقيد ثيمبيكا مبيلي، البالغ 65 عامًا من العمر، وأحد الضباط المسؤولين في منطقة فرولام جنوب إفريقيا، أن يوسف أحمد ديدات تلقى طلقًا ناريًا في الرأس أثناء خروجه من المحكمة.

وبدأت السلطات في جنوب افريقيا فتح تحقيقًا في القضية لمعرفة ملابساتها، ولمحاولة ضبط الجاني. بينما قال مسؤول من الأمن أن يوسف ديدات مازال يتلقى العلاج، إلا أن الخبر مازال مشكوك فيه.

شاهد عيان : يوسف أحمد ديدات قتل أثناء خروجه من محكمة الأسرة بصحبة زوجته

من جهتهم قال شهود عيان للاعلام الافريقي إن يوسف أحمد ديدات كان يصطحب زوجته وذاهبين لمحكمة الأسرة في فيرولام الساعة الثامنة والنصف صباحًا. وحينئذ فتح المشتبه به النار عليهما، ما أدى إلى إصابة يوسف أحمد ديدات في الرأس، وهرب الجانبي في اتجاه غير معروف.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.