تفاصيلٌ جديدة عن خاطفة الدمام والهاشتاق يتصدر مرة أخرى تويتر

كشفت الصحفية الشهيرة سحر أبو شاهين مجموعة من التفاصيل الجديدة للقضية المعروفة اعلاميًا باسم خاطفة الدمام. وقالت خلال اتصال هاتفي لبرنامج ( يا هلا) على ( روتانا خليجية)، إن المتهمة بخطف الأطفال في الدمام ضدها جرائم كبيرة، وليست مثل الصورة القديمة التي كانت تقتصر على عمليات خطف ثلاثة هم العماري، والقرادي، والخنيذي. أو اشتباه بمعرفتها بمن خطف نسيم حبتور.

خاطفة الدمام قد تكون عصابة ضخمة لاختطاف الأطفال

وأضافت سحر أبو شاهين إن الصورة المبدئية لم تعد حقيقية كما كانت منذ أكثر من شهر. مضيفة أنه مع مرور الوقت وتكشف المزيد من الخيوط لهذه القضية التي تمر لأول مرة في المملكة العربية السعودية أو الشرق الأوسط من حيث اتساع الشبكة المتصلة التي اشتركت في القيام بها.

الصحافية والكاتبة سحر أبو شاهين تكشف تفاصيل جديدة عن قضية خاطفة الدمام

الصحافية والكاتبة سحر أبو شاهين تكشف تفاصيل جديدة عن قضية خاطفة الدماموتابعت: ” الفرق بين ما اتضح لنا في البداية، وما اتضح لنا الآن أن الشركاء متعددين وفي نفس الوقت في أماكن مختلفة، والمعلومات تشير حتى الآن بالإضافة إلى من تم القبض عليهم في البداية وهم المتهمة بخطف الأطفال في الدمام، وأحد أزواجها عرفيًا، هناك ما لا يقل عن 11 آخرين تم القبض عليهم لاحقًا في أوقات متفرقة.

سحر أبو شاهين: هناك شبهة باختطاف المولود منذ ولادته وإيهام أهله بأنه توفى

وأشارت سحر أبو شاهين، الصحافية والكاتبة، إن الشركاء الذين تعاونوا مع بعضهم البعض موزعين في عدة مناطق. وأوضحت أن العمليات المتعلقة بقضية خاطفة الدمام لا تقتصر على الاختطاف فقط وليس اختطاف المواليد، بل هناك جانب آخر مخيف جدًا، والذي تسبب في أكبر قدر مرعب للناس وهو ليس اختطاف المواليد من أحضان أمهاتهم، بل يتم إخبار المرأة التي تلد يقال لها بعد فترة أن ابنها توفي، حتى لا تتبع مكانه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.