تعليق الطيران الداخلي والقطارات.. السعودية تتخذ حزمة من الإجراءات لمواجهة”كورونا”

لا تزال أزمة”كورونا” تطغى على المسئولين السعوديين، عقب ارتفاع معدل الإصابة بالفيروس المستجد داخل المملكة، واتخذت المملكة عددًا من الخطوات الهامة لحماية المواطنين من انتشار الفيروس، من بينها تعليق الطيران إلى عدد من الدول، وعزل محافظة القطيف ومنع الدخول والخروج منها، وتعليق الدراسة، وإنشاء منصة التعليم عن بعد.

وقررت الحكومة السعودية تعليق جميع رحلات الطيران الداخلي لمدة 14 يوماً ماعدا المرتبطة بالحالات الإنسانية وطائرات الإخلاء الطبي والخاص بداية من السبت 21 مارس، على أن تقوم وتقوم هيئة الطيران المدني بإصدار التصاريح اللازمة للرحلات، بحسب تصريحات صادرة عن مسؤول في وزارة الداخلية.

يأتي ذلك ضمن خطة التدابير الاحترازية التي أعلنت عنها المملكة لمواجهة انتشار فيروس “كورونا” داخل البلاد وحماية المواطنين من الأثار المترتبة عليه وضمان سلامتهم بعدما ظهر في 170 دولة حتى الآن.

تعليق القطارات

واتخذت المملكة العربية السعودية عددًا من القرارات الهامة من بينها تعليق نشاط الحافلات بأشكالها كافة لمدة 14 يومًا  بداية من السبت، واستثنت الحافلات العائدة من الجهات الحكومية أو المنظومة الصحة أو التجارية الناقلة لمنسوبيها التي تستخدم للأغراض الصيحة بشرط الحصول على تصاريح من وزارة الداخلية أو وزارة الصحة.

تعليق نشاط سيارات الأجرة والقطارات لمدة أسبوعين

ومن بين القرارات أيضَا تعليق نشاط سيارات الأجرة والقطارات لمدة أسبوعين باستثناء الخدمة المقدمة بالمطارات لحركة النقل الجوي، بداية من السبت على أن يقتصر نقل الأفراد على السيارات الخاصة التي تعمل بالتطبيقات بالإضافة إلى تسيير عبارات النقل بين جازان وجزيرة فرسان وتقليص أعداد المسافرين إلى 100 شخص في الرحلة الواحدة وعدم السماح للسفر لأغراض سياحية.

تحذيرات صارمة للمخالفين للقرارات

وأطلق المسؤول عدة تحذيرات من بينها، حجب تطبيقات نقل الركاب المخالفة بشكل عاجل، على أن تتولى الأجهزة الأمنية متابعة إيقاف الحافلات وسيارات الأجرة لحين مرور فترة التعليق بالتعاون مع الجهات الأخرى في هيئة النقل والاتصالات.

واستثنى القرار عددًا من وسائل في القطاعات الهامة في العديد من المجالات المختلفة من بينها، مثل الصحة والخدمات والغذاء والماء والاتصالات والسلع الأساسية والتنقلات الأمنية الضرورية بناء على تعليمات الجهات المختصة بالتعامل مع”كورونا”.

ارتفاع عدد الإصابات في السعودية إلى 344 شخصًا

وسجلت المملكة العربية السعودية 70 إصابة جديدة بفيروس”كورونا” في البلاد قادمين من المغرب، والهند، والأردن، والفلبين، وبريطانيا، والإمارات، وسويسرا، مؤكدة أن العدد الإجمالي للإصابات وصل 344 شخصًا في المملكة تعافى منها 8 حالات، ويخضع الباقي في الرعاية الصحية طبقًا لإجراءات المعتمدة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.