تعرف على وصية طلعت زكريا التي يكشفها نجله لأول مرة

أوضح نجل الراحل طلعت زكريا أن والده كان يتسم بعزة النفس الشديدة، ولم يكن له طلبات من أسرته أو من خارج الوسط الفني أو داخله، وأكد الدكتور عمر طلعت زكريا، أن حياة والده كانت تتسم بالبساطة.

وأشار إلى أن آخر كلمات والده قبل وفاته، هي أن يهتم برعاية والدته وشقيقته، فقال” خدوا بالكوا من بعض، ويقصد بها أنا ووالدتي وشقيقتي”.

ويذكر وفاة الفنان طلعت زكريا يوم الثلاثاء 8 أكتوبر الشهر الجاري، بعد صراع مع المرض وعن عمر يناهز 59 عاما، وتم دفنه في مدينة الإسكندرية وهي المدينة التي ولد فيها.

وفي نفس السياق قامت إيمي طلعت زكريا، بنشر صورة لفيلا والدها على الإسنتجرام، وعلقت عليها” البيت وحش من غيرك يابابا”، وسبق وأن أوضحت في مداخلة هاتفيه مع برنامج يحدث في مصر، أن والدها تم حجزه في المستشفى قبل وفاته ثلاث أيام، ويرجع تدهور حالته بسبب شربة لكمية كبيرة من السجاير في الفترة الأخيرة، وكان من الصعب السيطرة عليه، وأوضحت أن عند دخوله إلى المستشفى لم يكن في استطاعته التنفس.

وأضافت” كنا معاه باستمرار لكن الدكاترة قالوا إن الجسم مش بيستجيب وكنا مش عايزين حد يعرف… كنا فاكرينها وعكة بسيطة وقولنا هيخرج يشوف شغله خصوصاً إنه كان عنده تصوير فيلم هيبدأ تصويره في نفس اليوم اللي تعب فيه».

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.