تعرف على آخر أمنية للفنانة نادية لطفي والتي لم تتحقق

استمرت علاقة الفنانة الراحلة نادية لطفي بزميلاتها في المجال الفني علاقة قوية جداً وبشهادة جميع من يقترب منها ويتعامل معها يعترف بأنها إنسانة ذو قلب طيب ونقي في تعاملاتها مع الجميع، بالإضافة إلى علاقتها الصادقة مع نجوم الفن من بينهم الفنانة القديرة شهيرة التي أشارت إلى مكالمة هاتفية جمعتها بالراحلة نادية قبل أن ترحل عن عالمنا منذ ثلاثة عشر يوماً.

تفاصيل آخر أمنية للراحلة نادية لطفي

صرحت الفنانة شهيرة عن آخر مكالمة دارت بينها وبين الراحلة منذ 13 يوماً قائلة: (كنت متفقة مع الراحلة نادية لطفي إني هزورها وقالت لي تعالي يلا فا قولت لها هكلم الفنانة دلال عبد العزيز ونيجي سوا، فا ردت بشوق وقالت لي عاوزة أسمع صوت محمود يس وحشني وقولت لها نايم مرة تانية حبيبتي)، لم أتخيل تكون هذه المرة نهايتها ولو كنت أعلم ما كنت أجلت زيارتها.

أضافت الفنانة أنها كانت تعزيها في وفاة زوجة ابنها وأنها كانت تحبها كثيراً وإن ابنها أحمد ما كنش بيتركها لوحدها طول فترة مرضها ولكنها للأسف كانت مصرة على أن تذهب إلى المدافن وكان هذا المشوار دهور حالتها الصحية ودخلت بعده العناية المركزة ثم توفت.

تعرف على آخر أمنية للفنانة نادية لطفي والتي لم تتحقق 1

يذكر أن الفنانة رحلت عن عالمنا في يوم الأحد من فبراير وهي تبلغ 83 من عمرها بعد معاناتها مع المرض وتدهور حالتها الصحية يوماً بعد يوم بعد أن كانت تتحسن بشكل طفيف وتوفيت بإحدى المستشفيات على فراش الموت.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.