تحديات جديدة تواجه جهود البحث عن علاج لكورونا بعد اكتشاف سلالة جديدة من الفيروس

في ظل المجهودات التي يبذلها الباحثون والعلماء في مختلف أنحاء العالم في إطار التنافس المستمر للتوصل إلى علاج لفيروس كورونا، أعلن علماء عن اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا في الهند، وهو ما أربك الحسابات والأبحاث الجارية، ويرجع سبب ظهور هذه السلالة الجديدة إلى حدوث طفرة في الفيروس زادت من قدرته على الارتباط بالخلايا البشرية.

دراسة توضح ضروروة تعديل خطط إنتاج لقاح فيروس كورونا لمواجهة السلالة الجديدة

أُجريت دراسة مشتركة ما بين علماء أستراليين وآخرين من تايوان، تفيد بأن السلالة الجديدة التي تم اكتشافها من الفيروس في الهند ناتجة عن طفرة في تكوين الفيروس.

وأضحت الدراسة التي تم نشرها على إحدى المواقع المتخصصة بالعلوم البيولوجية أن السلالة الجديدة تستوجب العمل على تغيير خطط اللقاح، وذلك تبعاً لما ورد في صحيفة “ساوث تشاينا مورننج بوست” الصادرة في هونج كونج بالإنجليزية.

وأكد المشاركون في الدراسة من جامعتي مردوخ الأسترالية وكذلك تشانغوا الوطنية في تايوان بأن الطفرة التي أنتجت السلالة الجديدة من فيروس كورونا باتت تهدد عملية تطوير وإنتاج اللقاحات المرتقبة.

كيف طور الفيروس من نفسه؟ وما هو الاختلاف في السلالة الجديدة من كورونا؟

جاءت نتيجة الدراسة التي استهدفت السلالة الجديدة من كورونا لتؤكد بأن الفيروس طور من نفسه ليزيد من قدرته على الارتباط بالخلايا، وخصوصاً بخلايا الرئتين.

حيث أوضحت الدراسة بأن الفيروس من خلال الطفرة الجديدة زاد من عدد البروتينات التي تمكنه من الارتباط بالخلايا المستهدفة في الرئة وغيرها، مما فتح الباب واسعاً أمام اصابة البشر بل وسرعة انتشار الفيروس بينهم.

وكان العلماء في مختلف دول العالم قد كثفوا دراساتهم وأبحاثهم لدراسة هذه الخلايا والأجسام الغريبة التي تهاجمها، ولكن الطفرة الجديدة التي ظهرت في كورونا باتت تهدد كل تلك الجهود.

تفاصيل العينة الأولى التي تم سحبها لحالة مصابة بالسلالة الجديدة من الفيروس

الجدير بالذكر أن أول العينات التي تم سحبها من حالة مصابة بالسلالة المتطورة من الفيروس تم سحبها من قبل المعهد الوطني للفيروسات في الهند خلال شهر يناير الماضي، ولم يتم ماركة التسلسل الجينومي للسلالة الجديدة مع المجتمع الطبي إلا خلال الشهر الماضي فقط.

وتم الإفصاح عن أن العينة هي لطالب هندي كان يدرس في منبع الفيروس “مدينة ووهان الصينية”، إلا أن سلالة الفيروس التي تم رصدها في الطالب الهندي تختلف في تسلسلها الجينومي عن السلالة المعروفة من كورونا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.