تأييد حبس المطربة بوسي سنتين وكفالة 50 ألف جنيه

رفضت محكمة جنح الهرب الضريبي بالتجمع الخامس، معارضة المطربة ياسمين محمد شعبان والتي تعرف باسم ” بوسي” والتي تتهم فيها بالتهرب من الضرائب وعدم سدادها مبلغ مليون وثمانمائة وسبعة وعشرون ألف جنيه، ومائتي وعشرة جنيهات لمصحة الضرائب المصرية، وأن المعارضة التي تقدم بها محاميها لم تقبل، وذلك برئاسة المستشار محمد جبريل وبحضور المستشار عمرو هشام وكيل النائب العام وسكرتارية وسام حنفي بعد أن حددت محكمة جلسة اليوم على أن تقدم المطربة الشهيرة ما يثبت تصالحها بشكل رسمي مع الجهات المختصة.

المحكمة توجه للفنانة الشهيرة تهمة التهرب الضريبي

وفي السابع من شهر مايو لعام 2018 قضت محكمة الجنح بحبس سنتين للمطربة الشهيرة بوسي إضافة إلى ذلك دفع ضريبة تعادل ما ستدفعه، حيث وجهت المحكمة للفنانة الشهيرة تهمة التهرب الضريبي وإخفاء عملها مع ثلاثة جهات وهم مؤسسة فتوح ومؤسسة المتحدة ووكالة الشافعي، إضافة إلى ذلك حفلات غنائية بملبغ وصل إلى مليون جنيه و7,210 ألف جنيه.

حكم مع إيقاف التنفيذ على سعد الصغير

وشهدت المحكمة أيضا حكمًا على المطرب سعد الصغير، وحكمت المحكمة على المطرب الشهير بالسجن عام وغرامة ضريبة مستحقة بعد اتهامة بتهرب ضريبي وصل إلى مليون وو320,197 ألف جنيه للضرائب وذلك برئاسة المستشار محمد جمال وبحضور المستشار ماجد يحيي وسكرتارية وسام حنفي، مع إيقاف تنفيذ الحكم.

وفي نفس السياق، قال خالد محمد محامي بالنقض إن كل من خالف القانون ينص القانون في حالته على أن يعاقب بغرامة لا تقل عن 1000 جنيه ولا تتجاوز 5000 جنيه وتعويض بما يعادل مثل الضريبة المستحقة موضحا أن المتهرب ستوقع عليه غرامة تصل إلى ألفي جنيه لو لم يقدم إقرار ضريبي أو ما يثبت الإقرار ببيانات صحيحة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.