تأجيل بدء الدراسة في الجامعات المصرية.. حقيقة أم شائعة؟

ترددت أنباء خلال الساعات الماضية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن تأجيل بدء الدراسة في الجامعات المصرية بالنسبة للفصل الدراسي الثاني من العام “2019 – 2020″، وذلك في ظل الحشد الحكومي لمواجهة فيروس كورونا القاتل، الذي انتقل من موطنه في الصين، ودخل العديد من الدول حول العالم.

شائعة تأجيل بدء الدراسة في الجامعات

وفي بيانٍ حسم الجدل، أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أن الدراسة في الجامعات المصرية، ستبدأ في موعدها يوم الست المقبل، الموافق 8 فبراير 2020، ولا يوجد أي نية للتأجيل، كما ردد البعض، بينما جرى رفع درجة الاستعداد القصوى بمستشفيات الجامعة للأهداف التالية:

  • رصد الوبائيات في المستشفيات الجامعية.
  • التأكد من تفعيل خطة الرصد الوبائي.
  • متابعة جميع المترددين على المستشفيات الجامعية.
  • التنسيق الفوري مع قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة والسكان.

تأجيل بدء الدراسة في الجامعات المصرية.. حقيقة أم شائعة؟ 1

الشائعة نفسها ترددت بشأن المرحلة قبل الجامعية، إذ تداولت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، وبعض المواقع الإلكترونية، خبرًا يُفيد بتعليق الدراسة في الفصل الدراسي الثاني من العام 2020، لمدة أسبوعين في مدارس الجمهورية، وذلك خوفًا من انتشار الأمراض الوبائية وعلى رأسها فيروس كورونا المستجد.

وفي بيان على صفحته عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، نفى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الخبر جملة وتفصيلا، مؤكدًا أن ما تردد عن تأجيل بدء الدراسة غير صحيح، وإنما مجرد شئعات تروجها “الصفحات الصفراء” لمواجهة ما تقوم به أجهزة الدولة ليل نهار.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.