بيان من وزارة الصحة والسكان عن ثالث حالة كورونا في مصر

اليوم الخميس 5 مارس قامت وزارة الصحة والسكان في مصر ومنظمة الصحة العالمية، بالإعلان عن اكتشاف حالة مصابة بفيروس كورونا COVID-19 في مصر، والحالة لشخص مصري كان في الخارج وعاد من السفر قريباً، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، والمتحدث الرسمي للوزارة، الدكتور خالد مجاهد، صرح بأن الحالة التي تم اكتشافها هو مواطن مصري عمره 44 عاماً، عاد قريباً من دولة صربيا وكانت رحلته تمر بفرنسا ونزل ترانزيت فيها لمدة تبلغ 12 ساعة، وعندما عاد إلى مصر لم تكن عليه أي أعراض تشبه أعراض فيروس كورونا، لكن بعد أيام من رجوعه ظهرت عليه بعض الأعراض البسيطة، وذهب إلى المستشفى لإجراء بعض التحاليل والفحوصات للاطمئنان على نفسه، وظهرت نتائج التحاليل المعملية اليوم وأكدت إصابته بفيروس كورونا، وسيتم فوراً نقله إلى مستشفى العزل ليتم إقامة الرعاية الطبية اللازمة له.

عدد حالات الإصابة بكورونا في مصر:

وفي بيان اليوم الخميس لدكتور خالد مجاهد، وضح أن وزارة الصحة قامت بإبلاغ منظمة الصحة العالمية فوراً بعد اكتشافها لتلك الحالة، وبمساعدة منظمة الصحة العالمية تم القيام بكل الإجراءات الوقائية للحالة المصابة، وتقوم الآن الوزارة بفحص الأشخاص التي كانت تخالط المصاب وقامت أيضاً باتخاذ كل الإجراءات الوقائية لهم، وذكر أيضاً أن هذه الحالة هي الحالة الثالثة التي أصيبت بفيروس كورونا في مصر، إذ كانت أول حالة لشخص أجنبي ولكنه تلقى الرعاية الطبية وقامت وزارة الصحة بإجراء تحليل ال pcr  أكثر من مرة بعد أن تم حجزه لمدة 14 يوماً في الحجر الصحي، ولكن كانت نتائج التحاليل تظهر عدم وجود الفيروس وأنه قد تم شفائه، وخرج من الحجر الصحي بالفعل، والحالة الثانية لشخص أجنبي أيضاً، تم اكتشاف إصابته يوم الأحد الماضي 1 مارس، وتم نقله فوراً إلى مستشفى العزل، والآن هو تحت الرعاية الطبية، ولكن حالته مستقرة والفحوصات تثبت تحسن حالته الصحية.

بيان من وزارة الصحة والسكان عن ثالث حالة كورونا في مصر 1 وأكد دكتور خالد مجاهد، أن إذا تم اكتشاف أو الاشتباه في أي إصابة ستقوم وزارة الصحة بالإعلان عنها في الحال بدون أي تستر، وفقاً للوائح الصحية الدولية ومنظمة الصحة العالمية، وأضاف أيضاً أن وزارة الصحة والسكان ستقوم بأخذ جميع الاحتياطات اللازمة وتزويدها في جميع المنافذ والمطارات وسيتم متابعة الفيروس أول بأول.

ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر، الدكتور جون جابور، أكد أن الحكومة المصرية تتعامل مع المواقف بمنتهى السرعة والوضوح، وتحرص على تبليغ منظمة الصحة العالمية عند الاشتباه بإصابة أي شخص، وتتخذ وزارة الصحة والسكان جميع الإجراءات الوقائية اللازمة للحالات المصابة والمخالطين لها، وصرحت وزيرة الصحة والسكان بانعقاد غرفة لإدارة الأزمات بديوان عام الوزارة وتلك الغرفة تعمل 24 ساعة، وتحتوي على ممثلين من جميع الوزارات والجهات المسؤولة، لتتابع تطورات فيروس كورونا في مصر.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.