بيان رسمي من وزارة الأوقاف بشأن فتح المساجد فى رمضان

أصدرت وزارة الأوقاف بيان رسمي لها اليوم الجمعة الموافق 17 أبريل بشأن فتح المساجد فى شهررمضان، وقالت الوزارة بأنه لا صحة على الإطلاق لشائعة فتح المساجد خلال الشهر الكريم، مع استمرار تعليق صلوات الجماعة وصلاة الجمعة فى المساجد، وأن المساجد ستظل مغلقة حتى يرفع الله بإذنه الكرب عن البلاد والعباء وينتهى خطر فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” نهائياً من مصر.

وقالت وزارة الأوقاف فى بيانها بأن سبل الخير وأبوابه واسعة فلنُعمر بيوتنا بالإيمان، وأن أبواب الرحمة لم ولن تُغلق أبداً، وأن فريضة الصيام واجبة على غير المصابين بفيروس كورونا بناء على رأي أهل الطب بأنه لا تأثير لفيروس كورونا على الصائمين الغير مصابين بالفيروس، وأن الصيام لا أثر له على الإطلاق فى إنتشار فيروس كورونا، ولا توجد مشكلة فى صيام الغير مرضى، وأن الإفطار للمصابين بالمرض فقط وأصحاب الأعذار من المرضى.

وأكدت وزارة الأوقاف بأنه معلوم بأن ذلك كله لا ينقص منه شيء، وأن الظروف التى تمر بها البلاد الآن تمنع إقامة الصلوات فى جماعة وفى المساجد، وأشارت الوزارة بأنه إذا كان هناك باب من أبواب الخير تعذر فى الوقت الحالى فإن هناك عشرات الأبواب ما تزال مفتوحة وواسعة أمام الناس، وأنه إذا كان هناك عمل من أعمال الخير اعتاده الإنسان قد تعذر عليه عمله فإن ثواب ما كان يعمله قائم له فى أجره.

وأضافت الوزارة بأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: “إذا مرض العبد أو سافر كتب الله له من الأجر مثل ما كان يعمل صحيحاً مقيماً”.وصرح الدكتور مختار جمعة وزير الأوقاف بأنه لن يتم فتح المساجد فى رمضان أو صلاة التراويح بالمساجد ما دام خطر فيروس كورونا قائم، ودعا الله أن يكشف عن هذه الأمة البلاء والوباء وسائر الأسقام.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.