“بونيا”.. وباء جديد يضرب الصين ويقتل 7 أشخاص ويُثير الرعب وأبرز أعراضه

وباء جديد بدأ يثير الرعب في الصين وسط مخاوف من انتشاره، خاصةً وأن العالم لم يتعافى بعد من وباء كورونا المستجد، وأودى هذا المرض حتى الآن بحياة سبعة أشخاص، كما تم تشخيص ما لا يقل عن 60 شخصًا بمتلازمة ناجمة عنه، وكشفت تقارير صحفية، بأن هذا المرض شديد العدوى ينتقل عن طريق القراد ويمكن أن ينتقل من إنسان إلى آخر عن طريق الدم أو المخاط، ويتسبب في إحداث حمى نزفية لدى المريض المصاب به.

يتسبب في انخفاض صفيحات الدم

يعاني مريض وباء بونيا الجديد من حمى شديدة مع متلازمة قلة الصفيحات (SFTS)، أي انخفاض كبير في صفيحات الدم، الأمر الذي يتسبب في الوفاة السريعة إذا لم يتم اكتشافه مبكرًا، بجانب التعب والحمى والطفح الجلدي، وظهر أعراضه أيضًا منذ شهرين تقريبًا على مزارعة صينية بحمى تصل إلى 40 درجة مئوية وسعال مستمر، كما تم تشخيص حالتها بمتلازمة قلة الصفيحات، وهي الحالة 37 المؤكدة في مستشفى المقاطعة.

كيفية انتقاله والوقاية منه

ووفقًا للتقارير الأجنبية، بأن الوباء يمكن أن ينتقل من الحيوانات المصابة أو الأشخاص إلى الآخرين عن طريق الدم والجهاز التنفسي والجروح، كما ينتقل عن طريق القراد أي يمكن أن يتسبب في وباء محلي، وكشف مراكز مكافحة الأمراض في تايوان CDC بأن معدل الوفيات بـ بونيا الجديد يبلغ 10%، بينما يتراوح معدل الوفيات بين 1-5%، وكبار السن هم الأكثر عرضة لخطر الموت، كما تمتد فترة حضانته من 7 إلى 14 يومًا. والأهم من ذلك أنه لا يوجد لقاح أو أدوية يمكن أن تستهدف الفيروس.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.