بمنطقة الأفلاج … مواطن يقتحم النيران لإنقاذ جيرانه من خطر الموت

تقدم المواطن “جزاء الدوسري” لتخطي النيران وتقديم يد العون لجيرانه، مدفوعًا بشهامته، حينما اشتعلت النيران في منزل جاره في منطقة الأحمر في الأفلاج، وخلال التصريحات التي قام بها “جزاء الدوسري”، أكد أنه قد استيقظ من نومه في العاشرة صباحًا على صراخ أخته، التي كانت تطلب العون والنجدة لمساعدة الجيران، حينما اشتعلت النيران في منزلهم.

مواطن ينقذ جيرانه

استيقظ المواطن “جزاء الدوسري” في منطقة الأحمر في الأفلاج، في الساعة العاشرة صباحًا على صراخ شقيقته، والتي كانت تطلب العون والمساعدة لجيرانهم بعد اندلاع النيران في منزلهم، مما أدى إلى انتشار الدخان الكثيف، فقام المواطن مسرعًا يطرق باب جيرانه ليوقظهم من نومهم، ولكن لم يتمكن أحد من سماعه على الإطلاق ولفترة ليست بالقصيرة.

الأمر الذي دفعه إلى الرجوع إلى سيارته واستخدامها في دفع الباب بقوة حتى قام بفتحه، واستيقظ بعدها أهل المنزل المكونين من رجل وزوجته وأبنائه، وأضاف “جزاء الدوسري”، أن النيران قد استمرت حتى الساعة 12 ليلًا، بعدما اشتعلت في المزارع، وقد تأكد الدوسري من خروج جاره وأهله سالمين من المنزل، ليقوم بعدها باستدعاء الدفاع المدني، الذي حضر للنجدة فور اتصاله.

وخلال حديث المواطن عن دخوله إلى النيران وعدم خوفه، أكد أن الأعمار بيد المولى، ووقوع الغير في أزمة ينسي الإنسان كل ما يتعلق بالخطر في سبيل إنقاذ الأرواح، ويجدر الإشارة إلى أن جزا الدوسري مواطن عاطل عن العمل وأب لطفلين.

تكريم جزاء الدوسري

تكريم جزاء الدوسري
تكريم جزاء الدوسر
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.