بعد واقعة التحرش الجماعي .. النيابة تخلي سبيل المتحرشين بـ “فتاة المنصور”

حالة من الخوف والجدل الواسع سيطرت على الشارع المصري خلال الأيام القليلة الماضية بعد انتشار فيديو التحرش بـ “فتاة المنصورة”، وحالة الرعب التى أثيرت بفضل كثرة عدد المتحرشين والمحاولات المستميتة لإخراج الفتاة من براثن مجموعة من الشباب في شارع الجمهورية بمحافظة المنصورة ليلة رأس السنة.

نيابة المنصورة تُصدر قرارها بـ “إخلاء السبيل”

نيابة أول المنصورة أصدرت قرارها مساء يوم السبت بإخلاء سبيل الـ 7 شباب المشتبه بهم في التحرش بالفتاة وترويعها، وجاءت الملابسات في القضية التى أصبحت مثار حديث الرأي العام واضحة تماما بعد قيام اللواء فاضل عمار مدير أمن الدقهلية بتلقي إخطارًا من مدير المباحث اللواء سيد سلطان بشأن الفيديو الذي إنتشر في مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة والتي تكشف عن كارثة التحرش الجماعي بالفتاة التي عرفت إعلاميا بـ “فتاة المنصورة”، وعلى الفور تحركت قوات الامن وقامت بمراجعة الفيديوهات المرتبطة بالواقعة وتمكنت من إلقاء القبض على 7 شباب.

الشباب السبعة ومعهم آخرين قاموا بترويع فتاة طالبة بكلية تربية رياضية تبلغ من العمر 2 عامًا وهي تدرس في هندسة السلاب وظهر من التحقيقات أنها تسكن في شارع كردي.

تفاصيل واقعة الإعتداء الجماعي على “فتاة المنصور”

وعن تفاصيل الواقعة فقد روتها كاملة “فتاة المنصورة” أثناء التحقيقات وقالت أنها كانت تسير في الشارع بصحبة صديقة لها تدرس في كلية تربية وفي نفس عمرها وتعرضا للتحرش من قبل مجموعة من الشباب أحدهم كان معه كلبًا استخدمه في ترويعها مؤكدة أنهم حاولوا تصويرها من الخلف ولمس أجزاء من جسدها لولا وجود آخرون قاموا بإنقاذها ب‘دخالها أحد السيارات بعد رفض صاحب محل موبايلات إدخالها خوفا على ممتلكاته من تدافع الشباب الكبير أمام محله.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.