بعد كارثة مباراة النجم.. الأهلي يلجأ للفيفا ضد حكام إفريقيا

قرر مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، اللجوء إلى الجهات الدولية بسبب الأخطاء التحكيمية غير المقبولة التي يرتكبها الحكام الأفارقة في حق النادي مؤخرا، وذلك للحفاظ على حقوقه.



وأرسلت إدارة النادي شكوى جديدة لرئيس لجنة الأخلاقيات بالاتحاد الدولي لكرة القدم سكوريس فاسيليوس، بسبب الأخطاء التي وصفهتها الشكوى بأنها “تخالف نصوص القانون والتي ارتكبها الحكم البتسواني جوشوا بوندو في مباراة الأهلي والنجم الساحلي التونسي والتي جرت على ملعب رادس السبت الماضي في دوري أبطال إفريقيا وأثرت تلك الأخطاء في نتيجة المباراة بشكل مباشر لمصلحة المنافس”.

وحسب الشكوى، فإن الحكم حرم الأهلي من أحد لاعبيه (أيمن أشرف) بالطرد بعد مرور 12 دقيقة فقط من بداية المباراة بتطبيق خاطئ للقانون لتسهيل مهمة المنافس، كما قرر تجاهل عدم احتساب ضربة جزاء صحيحة للأهلي بعد ملامسة الكرة لذراع أحد لاعبي النجم الساحلي داخل منطقة الجزاء، ليس هذا وحسب، وإنما أهدر الحكم الوقت القانوني للمباراة ما بين استبدالات اللاعبين وإصابات ما يزيد عن 5 عناصر ومشادات بين الفريقين توقفت على إثرها المباراة مرات عديدة.



وأوضحت الشكوى أن الحكم البتسوني لم يحسب سوى ثلاث دقائق فقط، ولم يوفر الحماية اللازمة وفقًا للقانون للاعبي النادي الأهلي داخل الملعب، إضافة إلى تجاوزه عن عدة مخالفات واضحة ارتكبها لاعبي فريق النجم الساحلي في أماكن مؤثرة داخل ملعب المباراة.

ولفتت إدارة الأهلي في شكواها إلى أن لجنة الحكام بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم كلفت الحكم البتسواني “جوشوا بوندو” بإدارة مباراة النادي الأهلي والنجم الساحلي، بدون أي سند لائحي، وذلك رغم أنه أدار المباراة السابقة للأهلي أمام نادي كانو سبورت بطل غينيا الإستوائية في نفس البطولة والتي أقيمت بملعب برج العرب يوم الخميس الماضي.



قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.