بعد عودتها من الصين.. ماذا كشفت نتيجة “تحليل كورونا” لوزيرة الصحة؟

فور دخول الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة المصرية، والوفد المرافق لها، صباح اليوم، إلى مطار القاهرة الدولي عائدة من الصين، طبّق عليها فريق الحجر الصحي بالمطار الإجراءات الوقائية والاحترازية وكذلك على الوفد المرافق لها مخافة إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، إذ جرى قياس درجات الحرارة لهم، والتأكد من عدم وجود أي أعراض تنفسية كما أخذت منهم عينات لتحليلها.

وفي أول تصريح للاطمئنان على صحة الوزير والوفد المرافق لها في رحلة الصين، قال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، والمتحدث باسم الوزارة: إن نتيجة العينات التي سحبت من الوزيرة والوفد المرافق جاءت كلها “سلبية”، مشيرًا إلى أن تلك العينات أرسلت إلى المعامل المركزية قبل ثبوت سلبيتها، وأن الوزية والوفد سيجري متابعتهم لمدة 14 يوما.

سلبية تحليل فيروس كورونا لوزيرة الصحة

وقال متحدث وزارة الصحة، في تصريحات صحفية، مساء اليوم، إن الوزيرة هالة زايد تباشر أعمالها من مكتبها بالوزارة، مشيرًا إلى أنها تبحث مع قيادات الوزارة تداعيات اكتشاف 12 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا لمواطنين مصريين، كانوا يعملون على متن باخرة سياحية قادمة من أسوان إلى مدينة الأقصر.

بعد عودتها من الصين.. ماذا كشفت نتيجة "تحليل كورونا" لوزيرة الصحة؟ 1

وكان مجاهد كشف في بيان اليوم، عن تفاصيل اكتشاف 12 مصابًا مصريا بفيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، مشيرًا إلى أنهم كانوا يعملون على متن إحدى البواخر النيلية القادمة من محافظة أسوان إلى الأقصر، وخالطوا سائحة تايوانية من أصل أمريكي ظهر إيجابية إصابتها بكورونا فور عودتها إلى بلادها، فاتخذت وزارة الصحة الإجراءات الوقائية السريعة مع العمال، وتبين إصابتهم في اليوم الـ14 من وجودهم في الحجر الصحي بعد إجراء تحالي (pcr) لهم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.