بعد حظر التجوال بجدة.. الداخلية تصدر بيان جديد بعد تزايد أعداد المصابين في الرياض

بعد يومين من تحذيراتها من ارتفاع الحالات الحرجة في مدينتي جدة والعاصمة الرياض، قررت الداخلية السعودية ، بعودة قرارات حظر التجوال مرة أخرى لجدة، مع تعليق الصلاة بالمساجد وغلق بعض المحلات مرة أخرى، مناشدة المواطنين والمقيمين بالالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية بشكل جد، لافة إلى أن بد حالة من الاستهتار خلال الأيام الماضية، محذرة من تطبيق هذا القرار على مدن أخرى.

والرياض تشهد ارتفاعًا هي الأخرى

ويبدو أن العاصمة الرياض، قد تتعرض لإجراءات مماثلة خلال الأيام المقبلة في ظل ارتفاع حالات الإصابات والحالات الحرجة مجددًا، حيث أكد المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية المقدم طلال الشلهوب، أن تلك المدينة تتم مراقبتها استعدادًا لاتخاذ الإجراء المناسب في حال استمر هذا الارتفاع، لافتًا إلى أن المعيار في تشديد الإجراءات الاحترازية أو رفعها، هو ما تقتضيه المعطيات الصحية الموثقة من الجهات المختصة الرسمية.

والداخلية تستعد لاتخاذ إجراء مماثل

وأوضح المتحدث الرسمي باسم الداخلية السعودية خلال تصريحات متلفزة لقناة الإخبارية، بأنه يتم الآن مراقبة عدد الحالات الحرجة في الرياض التي تشهد ارتفاعًا خلال الأيام الأخيرة، وهي الآن بصدد اتخاذ إجراء المناسب في حال استمر هذا الارتفاع، داعيًا الجميع بالتقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، خاصة ارتداء الكمامات وتطبيق قرارات التباعد الاجتماعي.

بعد حظر التجوال بجدة.. الداخلية تصدر بيان جديد بعد تزايد أعداد المصابين في الرياض 1

والحظر في جديدة يستمر لمدة 15 يومًا

يأتي هذا في الوقت الذي تبدأ فيه وزارة الداخلية السعودية، بتشديد الإجراءات الاحترازية على مدينة جدة لمدة 15 يومًا، وسيتم الإعلان في حينه عن أي إجراء سواء بالتشديد أو العودة للوضع السابق.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.