بعد التجمع الكبير.. الشرطة السعودية تقبض على العريس ومسؤول قاعة أفراح وتصدر قرار عاجل

بالرغم من تحذيراتها المستمرة بشأن إقامة المناسبات ودور العزاء، خوفًا من تفشي وباء كورونا المستجد بين الحضور، إلا أن بعض المواطنين يُصر على إقامتها بالمخالفة في المملكة العربية السعودية، ما دفع الأجهزة الأمنية إلى اتخاذ إجراءات رادعة جديدة لمواجهة هذا الأمر، لاسيما وأنه تم رفع الحظر على جميع الخدمات، باستثناء هذين الأمرين، وكان واقعة محايل خير شاهد.

القبض على العريس ومسئول قاعة الأفراح

وفي واقعة جديدة، فتحت السلطات الأمنية السعودية، تحقيقًا موسعًا في حضور عدد كبير من المواطنين في إحدى قاعات الأفراح بمحايل، لإحياء حفل زفاف، كما تم القبض على العريس ومسؤول القاعة وطرف ثالث، وإحالتهم لإدارة الشرطة لأخذ أقوالهم، وذلك في الوقت الذي انتفض فيه الجميع، وغادروا المكان.

رصد عشرات السيارات والمواطنين

وبدأت الواقعة، عندما رصدت الأجهزة الأمنية تجمعًا كبيرًا بإحدى قاعات الأفراح بمحايل ووقوف عشرات السيارات التي تزامن معها وجود أعداد كبيرة للحضور، وبالرغم من تحذيرات الأجهزة الأمنية ومنع إقامة المناسبات والتجمعات، إلا أنهم تجمعوا لحضور حفل الزفاف بالمخالفة للقوانين، وبالفعل تم تفريق الحضور وتم إحالة العريس ومسئولي القاعة للتحقيق العاجل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.