بعد الانتشار الكثيف للذباب هذه الأيام.. الصحة تعلن خطتها لخفض الكثافة الحشرية للذباب المنزلي

في أعقاب ظاهرة انتشار الذباب والتي تواجدت خلال الفترة الحالية وترددت أخبارها في العديد من المحافظات المصرية، يبذل الطب الوقائي في جميع محافظات الجمهورية أقصى جهوده لخفض الكثافة الحشرية للذباب المنزلي إلى المعدل الطبيعي لها.

الصحة تعلن خطتها لخفض الكثافة الحشرية للذباب المنزلي

في البيان الرسمي الصادر عن وزارة الصحة اليوم، أعلنت الوزارة عن خطتها التي يتم تنفيذها كل عام، لخفض الكثافة الحشرية للذباب المنزلي ومواجهة التغيرات المناخية؛ وذلك من خلال المكافحة المتكاملة لنواقل الأمراض والترصد الحشري النشط.

وأشار المتحدث الرسمي باسم الوزارة ومستشار  وزيرة الصحة لشئون الإعلام، الدكتور “خالد مجاهد”، أنه يتم حاليا تنفيذ خطة الوزارة لخفض كثافة الذباب المنزلي بجميع محافظات الجمهورية.

وأوضح “مجاهد” أنه يتم توزيع منشور على كافة مديريات الشئون الصحية، يتضمن الإجراءات الصحية لمواجهة آثار الأمطار والسيول والتغيرات المناخية، لافتا إلى أنه قد تم تشكيل مجموعة من فرق الطوارئ للتحرك السريع، وذلك للاستكشاف في حالة حدوث سيول أو أمطار غزيرة، ووضع خطة طارئة لمواجهة نواقل الأمراض ومكافحتها في الأماكن ذات السيول أو الأمطار الغزيرة.

وأكد رئيس قطاع الطب الوقائي الدكتور “علاء عيد”، أن انتشار الذباب المنزلي في مصر يرجع إلى التغيرات المناخية، حيث تزداد كثافة الذباب وينشط خلال فصل الخريف، والذي يعتبر المناخ المناسب لنشاط الحشرة.

وأضاف “عيد” أنه يتم في الفترة الحالية تكثيف أعمال الترصد الحشري للذباب المنزلي في الطور اليرقي له، باستخدام مبيدات الصحة العامة، والموصى بها من قبل منظمة الصحة العالمية، في جميع المدن والنجوع والقرى بالجمهورية، كما يتم أيضا مكافحة الطور البالغ للذباب بجميع المناطق، بالمبيدات الموصى بها من قبل منظمة الصحة العالمية، من خلال أجهزة رذاذ محملة على السيارات.

وأشار “عيد” إلى أن التركيز حاليا في الترصد الحشري يتم على أماكن توالد الذباب على مناطق تجمعات القمامة، أسواق الخضروات والأسماك، أماكن تجمعات الأمطار، وذلك لخفض الكثافة المرتفعة للذباب ورجوعها للمعدل الطبيعي لها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.