بعد استعداد الكونغو لفيروس كورونا .. وباء آخر يضرب شمال غرب البلاد

أعلنت دولة الكونغو عن تفشي وباء في شمال غرب الكونغو، أسفر عن وفاة 4 أشخاص، وقد تم إجراء الفحوص المخبرية لهم للتعرف على سبب الوفاة، وذلك في الوقت الذي كانت فيه الكونغو تستعد لمكافحة فيروس كورونا المستجد، مع معاناة يعيشها شعب الكونغو بسبب تصاعد أعمال العنف في مقاطعة إيتوري، وفيما يلي تفاصيل انتشار الوباء في الكونغو.

بيان وزارة الصحة في الكونغو

كانت الكونغو تعتقد أنها قضت بالفعل على فيروس أيبولا، إلا أن وفاة 4 أشخاص، وبعد إجراء الفحوصات المخبرية اللازمة، تبين وفاتهم بفيروس أيبولا، الأمر الذي كشف عن انتشار الفيروس مجددًا في البلاد، وهو ما اعلنه وزير الصحة في المؤتمر الذي انعقد اليوم، بعد أن أكد المعهد الوطني للبحث الطبي الحيوي، أن العينات التي تم أخذها من مابنداكا إيجابية للإصابة بفيروس إيبولا، وهو الفيروس الذي لا زال منتشرًا شرق البلاد، وقد أودى بحياة 2280 شخصًا منذ 2018 حتى الآن.

إيبولا في الكونغو
انتشار إيبولا في الكونغو

ويعتبر فيروس إيبولا من الفيروسات الخطيرة التي تؤدي إلى الوفاة، وأعراضه حادة وخطيرة، ويستلزم رعاية طبية فائقة، تحاول الكونغو تقديمها في ظل سلسلة طويلة من الأزمات الصحية التي تعاني منها البلاد.

جدير بالذكر ظهور فيروس أيبولا لأول عام 1976، وهو فيروس ينتقل عن طريق ملامسة دم الحيوانات أو أعضائها أو إفرازاتها وكذلك السوائل الأخرى المرتبطة بها، ومن تلك الحيوانات الشمبانزي والغوريلا و النسانيس، وكذلك خفافيش الفاكهة، وعدد من الحيوانات المنتشرة في الغابات المطيرة مثل الظباء وحيوانات النيص.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.