بشرى للمقيمين بالكويت .. مد فترة السماح للوافدين العالقين في الخارج إلى 12 شهرًا

ما زالت تداعيات فيروس كورونا المستجد تخيم بظلالها على العالم أجمع، وما زال هناك عالقين بالداخل والخارج في جميع الدول، نظرًا للأزمة الحالية ، وتوقف حركة الطيران من وإلى البلاد، فضلًا عن تحسب كل دولة من استقبال عائدين من الخارج من المواطنين أو المقيمين، وتذهب بعض الدول إلى وضعهم في حالة عزل لمد أسبوعين حتى يتم التأكد من عدم إصابة اي منهم بالمرض .

مد فترة السماح للوافدين العالقين في الخارج إلى 12 شهرًا

قررت السلطات الكويتية السماح للوافدين الذين لديهم إقامات سارية، والمتواجدين خارج البلاد، بالبقاء في أماكنهم لمدة 12 شهراً بدلاً من 6 أشهر، وذلك بحسب مصادر أمنية، والتي أشارت إلى أن هذا القرار جاء بسبب الظروف الاستثنائية التي فرضتها أزمة فيروس «كورونا المستجد»، فضلًا عن تمديد جميع أنواع تأشيرات الزيارة لمدة ثلاثة أشهر، وكذلك خدم المنازل، وجميع العمالة الأهلية الذين دخلوا إلى البلاد بتأشيرات عمل ولم يستكملوا إجراءات الإقامة .

منح المخالفين إقامة موقتة لثلاثة أشهر

وشملت القرارات الجديدة التي صدرت من قبل وزار الداخلية منح أكثر للمقيمين مراعاة للظروف التي تشهدها البلاد وللتخفيف على الوافدين سواء من داخل البلاد أو خارجها، حيث تم منح المقيمين المخالفين إقامة موقتة سارية المفعول لمدة ثلاثة أشهر، وذلك اعتبارًا 31 مايو 2020م بحد اقصى وتنتهي في جميع الأحوال بتاريخ 31 أغسطس 2020م .

التمديد آلي عبر نظام الحاسب الإلكتروني

واضاف مصدر وزارة الداخلية الكويتية، أن التمديد لمدة ثلاثة أشهر يتم بشكل آلي من خلال نظام الحاسب الإلكتروني، ويشمل المقيمين المتواجدين داخل البلاد فقط من حاملي كافة أنواع الإقامات، وكذلك من دخلوا البلاد بسمات دخول أو زيارات بكل أنواعها، وانتهت صلاحية سمات الدخول الخاصة بهم، دون الحاجة إلى الدخول موقع وزارة الداخلية من قبل الكفيل أو صاحب العمل .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.