بشرى للعالم.. اليابان تعتمد أول علاج لمصابي كورونا بأعراض شديدة

في نبأ يهم كل المواطنين على مستوى العالم، الذي تفشى فيه فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) بشكل كبير، وتسبب في إصابة ما يزيد على 4 ملايين شخص بالإضافة إلى وفاة نحو ثلاثمائة شخص، في عشرات الدول، أعلنت اليابان عن بشرى للمصابين بالفيروس ممن يعانون من أعراض شديدة.

اليابان تعتمد أول علاج لمصابي كورونا

أكدت وزارة الصحة اليابانية، عبر أحد مسؤوليها، أنها بدأت فعليا في استخدام عقار «ريمديسيفير»، الذي تنتجه شركة «جيلياد ساينسز» الأمريكية، وذلك لعلاج مصابي كورونا ممن تظهر عليهم أعراضا شديدة للفيروس.

وحصل العلاج الأمريكي على موافقة عاجلة من قبل السلطات في اليابان، التي تسعى لوقف انتشار الوباء، كما تم توزيع العقار على مستشفيات اليابان منذ 11 مايو الماضي، وفق ما نقلت وكالة أنباء رويترز عن مسؤول وزارة الصحة اليابانية ياسويوكي ساهارا.

وأوضح المسؤول الطبي الياباني، أن العقار يتم استخدامه لعلاج المرضى في وحدات الرعاية المركزة أو من يستعينون بأجهزة التنفس الصناعي، دون أن يكشف عن الكمية التي حصلت عليها بلاده من العقار.

الشركة المنتجة للعقار تتبرع بمليون ونصف جرعة

من جانبها، أعلنت شركة «جيلياد» الأمريكية المنتجة للعقار، أنها سوف تتبرع بأول مليون ونصف المليون جرعة من “ريمديسيفير”، بعد اعتماده من اليابان.

وكشف الناطق باسم الشركة الأمريكية، أن جزءًا من هذه الكمية منح للحكومة اليابانية، لكنه لم يعلن عن أي تفاصيل خاصة بالصفقة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.