بسبب كورونا.. وزير التعليم: لا يوجد على الأرض ما يستدعي توقف الدراسة

سادت حالة من الجدل بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حول حقيقة تأجيل الدراسة في مصر على غرار عدد من الدول التي أعلنت مؤخرًا تعليقها للحفاظ على سلامة وأمن الطلاب من انتشار فيروس”كورونا” بينهم، وعلى الرغم ن اتخاذ مصر خطوات جادة لمنع انتشار الوباء بين طلابها إلًا أن بعض أولياء الأمور يأملون في منح طلابهم أجازة.

وحسم الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم الجدل المثار حاليًا حيث اكد أن الدراسة مستمرة في مصر ولا نية إلى إلغاءها أو تعليقها، مضيفًا أن هناك مشاورات جرت مع الحكومة ورئيس الوزراء حول تعلق الدراسة أو استكمالها بشكل مستفيض إلًا أن هناك اتفاق تام على استمرا الدراسة، لافتًا إلى أن 166 دولة من 193 دولة تستكمل العملية التعليمية فى بلادها ولا تنجرف إلى الدعوات ..

وزير التعليم: 166 دولة تستكمل الدراسة رغم”كورونا”

ذكر وزير التربية والتعليم خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “بالورقة والقلم” تقديم الإعلامي نشأت الديهي المذاع عبر فضائية “TEN”، أن قرار وقف الدراسة أو تعليقها يكون طبقًا لطبيعة كل دولة ونظامها لافتًا إلى أن الجمهورية بها أقل من 60 إصابة بفيروس “كورونا” تماثل منهم للشفاء 28 مؤكد أنه لا يوجد طالب واحد تعرض للإصابة في المدارس أو الجامعات، وأن الوزارة اتخذت التدابير اللازمة لتعقيم المدارس وتطهيرها ولا يوجد على الأرض ما يستدعي توقف الدراسة.

بسبب كورونا.. وزير التعليم: لا يوجد على الأرض ما يستدعي توقف الدراسة 1

وكان الوزير أكد في تصريحات أن المعلومات المتداولة حول تغيير مواعيد امتحانات الثانوية العامة 2019، 2020 ليس لها أساس من الصحة، مؤكدًا أن الأمور تسير وفقًا للخريطة الزمنية للعام الدراسي الجديد.

ووضعت مصر عددًا من التدابير الاحترازية والوقائية داخل المستشفيات والموانئ ومداخل البلاد ومخارجها للسيطرة على الوباء قبل انتشاره وطالبت المواطنين باتخاذ الحذر في حالة ارتفاع درجات الحرارة عليهم التوجه إلى مستشفى الحميات لإجراء التحاليل اللازمة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.