بسبب كورونا.. اتجاه لإقامة مباراة برشلونة ونابولي بدون جمهور

تسبّب فيروس “كورونا” المستجد، في حالة من التخبط الإرتباك لمسئولي الكرة حول العالم، حول إمكانية استقبال المسابقات الكروية من عدمها، حتى أن بعض اتحادات الكرة حول العالم كاتحاد الكرة الإيطالي والمغربي أوصى باستكمال المسابقات المحلية بدون جمهور، وذلك خوفًا من تفشي فيروس “كورونا” المستجد بين الجماهير ويتحوّل الأمر إلى كابوس.

لكن الأمر لم يقف عند المسابقات المحلية فقط، ولكنه وصل أيضًا إلى دوري أبطال أوروبا، وذلك بعدما نشرت عدة صحف إسبانية تقاريرًا مطولة حول إمكانية إقامة المباراة المرتقبة بين برشلونة ونابولي على ملعب كامب نو في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا بدون جمهور، خوفًا من انتشار فيروس كورونا المستجد.

السلطات الإسبانية تدرس قرار منع الجمهور خلال الساعات المقبلة

وتدرس السلطات الإسبانية منع الجمهور من التواجد في المباراة خوفًا من تفشي الوباء، لكن الأمور حتى الآن تمشي بصورة طبيعية نحو إقامة اللقاء بتواجد جماهيري، ولكن الأمر قد يتغيّر خلال الساعات القليلة المقبلة، وذلك بحسب صحيفة موندو ديبورتيفو الكتالونية.

وكانت مباراة الذهاب في إيطاليا قد انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، ومن المنتظر أن تقام مباراة الإياب في إسبانيا على ملعب كامب نو خلال 18 من شهر مارس الجاري لتحديد الفريق المتأهل إلى الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا.

بسبب كورونا.. اتجاه لإقامة مباراة برشلونة ونابولي بدون جمهور 1

ويعيش العالم حالة من الرعب خوفًا من تفشي فيروس “كورونا” المستجد، واتخذت العديد من الدول قرارًا بالغاء الفعاليات الجماهيرية كإجراءات احترازية حفاظًا على المواطنين، بجانب اتحاذ عدة أساليب وقائية لمكافحة انتشاره.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.