بسبب حنين حسام.. برلماني يقدم طلب إحاطة لمراقبة تطبيقات التواصل

شهدت الساعات القليلة الماضية تحرك برلماني جديد بسبب قضية الطالبة حنين حسام، حيث تقدم البرلماني جون طلعت أحد أعضاء لجنة الاتصالات والتكنولوجيا بالبرلمان المصري بطلب إحاطة إلى رئيس مجلس الوزراء وأيضا وزارة الاتصالات بشأن الانتشار الغير سوي لتطبيقات التواصل الاجتماعي المختلفة والتي تؤدي إلى الانحطاط من الذوق العام ونشر مقاطع فيديو تخدش الحياء.

وأكد “طلعت” خلال طلب الإحاطة الذي قدمه أن الأشهر القليلة الماضية شهدت انتشارا واضحا للعديد من التطبيقات المختلفة والتي يأتي على رأسها تطبيق “تيك توك” والذي أدى إلى الكثير من المقاطع والفيديوهات الغير لائقة بعادات وتقاليد الشعب المصري، وهو ما جعل هناك الكثير من الانحطاط في الذوق العام نظرا لما يتم تقديمه على مثل تلك التطبيقات بدون وجود أي رقابة عليها.

الطالبة حنين حسام
أزمة الطالبة حنين حسام

برلماني يشتهد بقضية حنين حسام لمراقبة مواقع التواصل

واستشهد عضو مجلس النواب خلال طلب الإحاطة الذي قدمه بقضية الطالبة حنين حسام قائلا إن تلك القضية قد كشفت لمصر كلها أننا بواقع كارثة حقيقة من تطبيقات مواقع التواصل الاجتماعي، حيث إن المجتمع ينحذر بشكل كبير ومن الضروري أن يكون هناك وقفة لمثل تلك الأفعال الغير مسؤولة من بعض الطلبة والشباب والمراهقين على تطبيقات لا تقع تحت مسائلة قانونية أو مراقبة من قبل الجهات المعنية.

وناشد جون طلعت عضو مجلس النواب أولياء الأمور والأباء بضرورة مراقبة أولادهم جيدا وما يشاهدونه وما يقومون به حفاظا عليهم من العادات التي يتم انتشارها بشكل كبير في الوقت الحالي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.