“بسبب السلوكيات الخاطئة”.. وزارة الصحة تُعلن فحص السيدات الحوامل ضد مرض الإيدز

أعلنت الدكتورة هبة السيد منسق البرنامج الوطني لمكافحة الإيدز بوزارة الصحة والسكان بأنه نظراً لظهور مرض نقص المناعة “الإيدز” بين الفئات العمرية التى تتراوح ما بين 11 إلى 15 سنة وذلك نتيجة لبعض السلوكيات الخاطئة ومن بين هذه السلوكيات “حقن المخدرات” وهى سلوكيات لم تكن موجودة من قبل، وأن الفئات العمرية التى كانت تُصاب بهذا المرض كانت تتراوح ما بين 25 إلى 34 سنة.

وقد أعلنت وزارة الصحة عن إطلاق مبادرة جديدة لفحص السيدات الحوامل فى مراكز الأمومة والطفولة وذلك ضد فيروس نقص المناعة المعروف بالإيدز، وخاصة بعد نجاح عدد من السيدات المصابة بفيروس نقص المناعة من إنجاب أطفال دون نقل المرض لهم وذلك بعد اتباع الإرشادات والتعليمات الطبية الصحيحة.

وصرحت الدكتور هبة السيد خلال الاحتفال باليوم العالمي للإيدز بأن وزارة الصحة سوف تعمل خلال العام القادم على مواجهة التمييز ضد المرضى حاملي فيروس نقص المناعة المعروف بالإيدز وخاصة فى المنشآت الصحية التابعة لوزارة الصحة، وأمدت بأن عدد المصابين بفيروس نقص المناعة “الإيدز” فى مصر قد بلغ 22 ألف حالة رصدت الوزارة منهم 16 ألف حالة، وأن بعض المصابين لا يعلنون عن إصابتهم بالمرض خوفاً من التمييز المجتمعي ضدهم.

وأكدت منسق البرنامج الوطني لمكافحة الإيدز بأن الوزارة تهتم بالوقاية والعلاج فى وقت واحد، وأنه يجري الآن توفير جميع أدوية علاج مرض فيروس نق المناعة المعروف بالإيدز، حيث أصبحت الأدوية متوفرة من ميزانية وزارة الصحة دون ربطها بأي تمويل خارجي أو مساعدات حتى لا يتوقف العلاج نتيجة لغياب أو توقف هذه المساعدات أو هذا التمويل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.