برنامج سكني يُعلق دعم المدنيين والعسكريين بسبب أزمة كورونا

أعلن برنامج سكني التابع لوزارة الإسكان في المملكة العربية السعودية، تعليق دعم المدنيين والعسكريين، بدءًا من 31 مايو 2020، لكن الاستفادة من القرض العقاري المدعوم التي يوفرها البرنامج تظل سارية للتسهيل على الأسر بالمملكة تملك المساكن.

وجاء قرار “سكني” بعد أيام قليلة من إعلان وزارة المالية في المملكة، اتخاذ إجراءات جديدة، لمجابهة الآثار المالية والاقتصادية السلبية الناتجة عن أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد -19” في أغلب دول العالم ومنها السعودية.

دعم برنامج سكني

وعبر عبر حساب “العناية بالمستفيد” على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، أوض برنامج سكني في تغريدات اليوم الأربعاء 20 مايو 2020، أن تعليق الدعم لا يشمل المستفيدين بالفعل، إذ إنه يخص الطلبات الجديدة، وكذلك الذين لم يوقعوا عقد المبادرة قبل 31 مايو الجاري.

وخدم البرنامج في الفترة الماضية نحو 100 ألف مواطن من العسكريين، بتوفير القرض الحسن الذي تبلغ قيمته 140 ألف ريال والقرض العقاري الأساسي بقيمة 500 ألف ريال، وفي عام 2019 قدم خدماته لأكثر من 300 ألف أسرة.

خدمات البرنامج

وقدم برنامج سكني خدمات خلال 4 أشهر ماضية من العام الحالي 2020، لأكثر من 130 ألف أسرة، ويستهدف أن تصل خدماته بنهاية 2020 إلى 300 ألف أسرة، وأن يكون من بينها ما لا يقل عن 130 ألفًا تسكن في منازلها.

وكانت المملكة العربية السعودية، قد أطلقت هذا البرنامج في عام 2017، بدلا من صندوق التنمية العقاري الحكومي، الذي كان يُقدم القروض للمواطنين دون فوائد، بقيمة 500 ألف ريال سعودي.

برنامج سكني يُعلق دعم المدنيين والعسكريين بسبب أزمة كورونا 1

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.