برلماني: ظهور فيروس جديد أشد خطرًا من كورونا في إيران

صرح أحد أعضاء لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية عن ظهور فيروس جديد بإحدى المدن في إيران، والتي ينتشر بها فيروس كورونا القاتل، وصرح عضو البرلمان الإيراني أن الفيروس الجديد أشد فتكًا من كورونا، هذا وقد عقدت لجنة الصحة التابعة للبرلمان الإيراني اليوم الاثنين اجتماع عاجل لمناقشة التدابير التي ستطبقها الدولة لمواجهة كورونا المستجد.

وخلال التصريحات التي قام بها شهروز بارزكر، فإن فيروس كورونا الموجود في قويلان مختلف عن فيروس كورونا الموجود في مدينة يوهان بالصين، وذكر عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان، أن وزير الصحة كان قد أخبره بوجود نوعين من فيروس كورونا المستجد بإيران، مضيفًا أنه ذكر معية وزير الصحة ورئيس البرلمان وعدد من الأعضاء بالتدابير التي يجب اتخاذها لمواجهة الفيروس، خلال البيان الذي ألقاه في اجتماع اليوم.

ظهور فيروس جديد بإيران

كما ذكر أن النوعين هما الفيروس الموجود في مدينة يوهان الصينية، والنوع الآخر أطلق عليه الإرهاب البيولوجي الأمريكي، وفقًا لإدعائه، كما أشار إلى السبب وراء الانتشار المتوسع للفيروس في مقاطعة جيلان، والذي يرجع إلى نقل الركاب المصابين في الدولة، كما ذكر أن عدد من الزوار الذين قدموا من باكستان وأفغانستان وحتى الإمارات، قدموا بالفيروس إلى الدولة.

وعلق بارزيجار على بيان المحقق قائلًا بأن جميع الإجراءات اللازمة لمنع انتشار الفيروس قد تم اتخاذها، ولم تجد الحكومة أفضل من إجراء البقاء في المنزل، وقامت بالطبع بتطبيق الجبر والإكراه لإجبار المواطنين على تنفيذ ذلك.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.