بداية من فبراير.. اتحاد الصناعات يتوقع انخفاض سعر طن الأرز بنحو 250 جنيها

تشهد أسعار الأرز في الفترة الحالية حالة من الانخفاض مع زيادة المعروض، نتيجة المحصول الجديد، واستقرار أسعار الحبوب، وسط انتشار كثير من دعوات المختصين بضرورة الاستفادة من تلك الانخفاضات لزيادة المخزون السنوي منه.

وأعلنت غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية، في بيان لها، بداية شهر يناير الجاري، توافر الأرز الأبيض بكميات كبيرة في الأسواق المصرية ما يكفي احتياجات المواطنين لفترات طويلة، خصوصا في ظل حصاد المحصول الجديد، فضلا عن توافر كميات كبيرة لدى وزارة التموين والتجارة الداخلية.

بداية من فبراير.. اتحاد الصناعات يتوقع انخفاض سعر طن الأرز بنحو 250 جنيها 1

وأضافت الغرفة أن المخزون الاستراتيجي للسلعة سواء من الإنتاج المحلي هذا العام أو الكميات الموجودة في الأسواق تكفي احتياجات البلاد حتى منتصف عام 2021 ما يُعزز عدم حدوث أي أزمات في السلعة.

توقعات بانخفاض أسعار الأرز

وعليه توقع رجب شحاتة، رئيس شعبة الأرز باتحاد الصناعات، في تصريحات صحفية، انخفاض أسعار الأرز في السوق المحلى نهاية شهر فبراير المقبل بنحو 250 جنيها للطن، الذى يمثل نحو 25 إلى 40 قرشًا في سعر الكيلو، بنسبة انخفاض نحو 15 إلى 20%.

وبلغ حجم إنتاج الأرز بنهاية 2019 نحو 8 ملايين طن أرز شعير، نتج عنه 5 ملايين طن أرز أبيض، بالإضافة إلى وجود مخزون يبلغ 500 ألف طن أرز محلي ومستورد في الأسواق، ما يؤدي تراجع الأسعار.

ويقترب الاستهلاك السنوي للأرز من 2 مليون ونصف طن، وبمقارنة تلك الكمية بالسنوات الماضية فقد تراجعت بشكل ملحوظ، بسبب تغير النمط الاستهلاكي للمواطنين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.