بالفيديو والصور وفي مشهد غير مألوف” وضع جثمان رجاء الجداوي في تابوت حديدي وآخر رسالة للفنانة بصوتها

توفيت اليوم الأحد الخامس من يوليو الجاري الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي عن عمر ناهر الـ82 سنه، ووذلك عقب صراع مع المرض وبعد إصابتها بفيروس كورونا منذ ما يقرب من 43 يوم تقريباً، وكانت حالة الفنانة قد تدهورت بشكل كبير خلال الأيام الماضية وذلك بعد فشل جميع العلاجات معها، وحتى بعد حقنها ببلازما المتعافين.

ورحلت الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي

ورحلت الفنانة رجاء الجداوي اليوم إلى ربها، وعقب الوفاة تم تجهيزها من قبل الطب الوقائي في مستشفى العزل الصحي بالإسماعيلية، ولكن اللافت للنظر وفي مشهد لم يشهده المصريون، تم وضع جثمان الراحلة في تابوت معدني أو تابوت حديدي كما في الفيديو والصور المرفقة بالخبر، ويبدو أن هذا إجراء وقائي لمنع تسلل الفيروس إلى الحاضرين في مشهد وداعها الأخير.

كما وضع التابوت الحديدي على سيارة ناقلة للجثمان، وذلك وسط إجراءات صحية ووقائية مشددة، كما لوحظ ارتداء الطب الوقائي المختص بدفن الفنانة رجاء الجداوي زي واقي كامل.

بالفيديو والصور وفي مشهد غير مألوف" وضع جثمان رجاء الجداوي في تابوت حديدي وآخر رسالة للفنانة بصوتها 1

بالفيديو والصور وفي مشهد غير مألوف" وضع جثمان رجاء الجداوي في تابوت حديدي وآخر رسالة للفنانة بصوتها 2
بالفيديو والصور وفي مشهد غير مألوف” وضع جثمان رجاء الجداوي في تابوت حديدي وآخر رسالة للفنانة بصوتها

رسالة ووصية الفنانة رجاء الجداوي الأخيرة وبصوتها

وارسلت رجاء الجداوي برسالة لجميع المصريين قبيل وفاتها، وطالبتهم المصريين بأن يحبوا بعضهم وبلادهم وأن يخافوا على مصر، وأشارت إلى أن تكلفة الرعاية الصحية للمرضى المصابين بفيروس كورونا عالية، وأن هذه التكلفة ترهق الإقتصاد المصري، ونصحت المواطنين بالإلتزام ببيوتهم قدر الإمكان واتباع الإجراءات الإحترازية كي لا يكون مصيرهم نفس مصيرها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.