بالتنسيق مع شيخ الأزهر والصوفية.. وزير الأوقاف يقرر غلق كافة الأضرحة والمزارات

أعلن الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أنه سيتم وقف جميع الأضرحة المتواجدة على مستوى جمهورية مصر العربية، خلال الفترة المقبلة وتحديدا في الأسبوعين المقبلين مع إيقاف الدراسة في الجامعات والمدارس، وذلك كأحد القرارات التي تتخذها الوزارة من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا داخل جمهورية مصر العربية خلال الفترة الحالية، خاصة أن القيروس قد تفشى في العديد من الدول المجاورة.

وجاء قرار وزير الأوقاف بغلق كافة الأضرحة لمدة أسبوعين بالتنسيق مع كل من شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، والدكتور عبد الهادي القصبي شيخ مشايخ الطرق الصوفية، وذلك بعد الاتفاق بين الثلاثة على أن غلق تلك الأضرحة يساهم بشكل كبير  في التقليل من التجمعات خلال الفترة المقبلة وذلك كواحد من الإجراءات الاحترازية التي تسعى الدولة لتطبيقها خلال الفترة المقبلة.

وزير الأوقاف
وزير الأوقاف

صيانة كافة الأضرحة خلال أسبوعين

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد وجه عصر أمس السبت بإغلاق وتعليق الدراسة في الجامعات والمدارس لمدة أسبوعين من أجل وقاية الطلبة من التعرض لفيروس كورونا، كواحد من الإجراءات الاحترازية التي تسعى الدولة لتطبيقها من أجل حماية المواطنين.

وأشار وزير الأوقاف خلال بيان نٌشر اليوم الأحد أنه سيتم عمل صيانة تامة من إدارات هندسية على كافة الأضرحة الموجودة في جمهورية مصر العربية في فترة غلق الأضرحة كنوع من استغلال الوقت من أجل ترميمهم وتجهيزهم في أقرب وقت ممكن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.