بالأرقام.. بشرى من وزير المالية بزيادة أجور العاملين في الدولة

في ظل ما يعانيه الكثير من المصريين جراء التداعيات الاقتصادية الكبيرة لانتشار فيروس كورونا المستجد في مصر، وما تبعه من إجراءات احترازية من قبل الحكومة، للحد من تفشي الفيروس، زف الدكتور محمد معيط وزير المالية المصري، بشرى سارة للمواطنين المصريين، بخصوص الموازنة العامة الجديدة للدولة (2020-2021).

زيادة مخصصات الأجور 34 مليار جنيه في الموازنة الجديدة

وقال وزير المالية، في بيان رسمي، اليوم الإثنين، إن مشروع الموازنة الجديدة يستهدف تحسين أجور العاملين بالدولة والارتقاء بأحوالهم المعيشية، في إطار توجيهات القيادة السياسية في هذا الشأن.

وكشف معيط عن زيادة مخصصات الأجور في الموازنة الجديدة (2020-2021)، مشيرا إلى أنه تم تخصيص ٣٣٥ مليار جنيه للأجور، لافتا إلى أن المخصصات في الموازنة الحالية شهدت زيادة قيمتها ٣٤ مليار جنيه، مقارنة بموزنة العام المالي الجاري 2019-2020 بنسبة ١١,٣٪.

أين تذهب زيادة مخصصات الأجور في الموازنة الجديدة؟

الدكتور محمد معيط
الدكتور محمد معيط- وزير المالية المصري

وعن مخارج الزيادة الجديدة في مخصصات الأجور، أضاف: “سيتم صرف العلاوات الدورية بنسبة ٧٪ من الأجر الوظيفى للمخاطبين بالخدمة المدنية، و١٢٪ من المرتب الأساسى لغير المخاطبين بحد أدنى ٧٥ جنيهًا، بالإضافة إلى الحافز الإضافي الذي يتراوح بين ١٥٠ جنيهًا و٣٧٥ جنيهًا”.

وزاد: “سيتم مراعاة ما وجه به رئيس الجمهورية، بزيادة ٧٥٪ في بدل المهن الطبية الذي يصرف للأطباء وهيئات التمريض بقيمة ٢,٢٥ مليار جنيه”.

وأوضح وزير المالية، أن إجمالى المصروفات بالموازنة العامة الجديدة للعام المالي المقبل، يبلغ نحو تريليون و 710 مليارات جنيه،  بينما يبلغ إجمالي الإيرادات نحو 1.3 تريليون جنيه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.