باراجواي تعلن الإفراج عن رونالدينيو بعد دفعه كفالة تخطت المليون دولار

أعلنت سلطات باراحوي خلال الساعات القليلة الماضية الإفراج عن النجم البرازيلي الشهير رونالدينيو، لاعب منتخب البرازيل ونادي برشلونة الإسباني السابق، بعدما كان قد سُجن خلال الفترة الماضية بسبب اتهامه بدخول دولة باراجوي منتحلا شخصية شخص آخر  بجواز سفر مزور ، وتم حبسه لمدة أكثر من 30 يوما داخل السجن.

وكشفت شبكة “espn” العالمية، خلال تقرير لها أمس الثلاثاء أن سلطات باراجواي وافقت على إخراج رونالدينيو من السجن بكفالة مليون و60 ألف دولار خلال الفترة المقبلة بعد اتهامه بدخول الدولة بجواز سفر مزور منتحلا شخصية شخص آخر، ولكن قررت السلطات التحفظ على نجم برشلونة السابق داخل أحد الفنادق الموجودة في دولة باراجواي خلال الفترة المقبلة.

خروج رونالدينيو من السجن بكفالة تتخطة المليون دولار

وكانت باراجوي قد أعلنت دخول رونالدينيو السجن بعد صدور حكم عليه بالسجن لمدة 6 أشهر بسبب دخوله باراجوي بجواز سفر مزور هو وشقيقه خلال الفترة الماضية، ولم يتم الإعلان عن خروجه إلا أمس الثلاثاء بعد موافقة السلطات على خروجه بدفع كفالة كبيرة جدا، والتي تخطت حاجز المليون دولار.

رونالدينيو
رونالدينيو يخرج من السجن

ويعتبر النجم البرازيلي رونالدينيو واحد من أساطير كرة القدم الذين نجحوا في تسطير اسمه بحروف من ذهب في أساطير نادي برشلونة ومنتخب البرازيل خلال الفترة التي لعبها مع النادي والمنتخب البرازيلي، حيث نجح اللاعب في تحقيق الكثير من الإنجازات خلال مسيرته ربما أبرزها تتويجه بكأس العالم عام 2002، والتتويج بالكرة الذهبية عام 2005.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.