باحثون صينيون يبعثون بارقة أمل بتطوير لقاح ضد فيروس كورونا سيكون فعالًا بنسبة 99%

ما زالت جهود الباحثون والمتخصصون في علم الأوبئة والأمراض المعدية مستمرة في إيجاد علاج ولقاح ضد فيروس كورونا المستجد، الذي حصد آلاف الأرواح وملايين الإصابات حول العالم وتضرر اقتصادات دول كثيرة بسبب تعطل الحياة في أماكن مختلفة من الكرة الأرضية،  منذ نهاية العام الماضي، وقد توصل باحثون صينيون يعملون على تطوير لقاح ضد الفيروس، إلى نتيجة تبعث بارقة أمل في النفوس حيث أعلنوا أنهم “واثقون بنسبة 99% من أن اللقاح الذي يعملون على تطويره سيكون فعالاً في مكافحة فيروس كورونا المستجد” .

لقاح ضد فيروس كورونا

باحثون صينيون يبعثون بارقة أمل بتطوير لقاح ضد فيروس كورونا سيكون فعالًا بنسبة 99% 1
لقاح ضد فيروس كورونا تعبيرية

قريبًا إنتاج اللقاح

وبحسب ما نشرته الجريدة البريطانية ” الصن”، فإن الشركة الصينية”سينوفاك” المتخصصة ببحوث التكنولوجيا الحيوية دخلت في طور المرحلة الثانية من التجارب التي تجريها على اللقاح بمشاركة أكثر من ألف متطوع ، وسط تفاول كبير بين أوساط الباحثين بأن يتم إنتاج اللقاح الذي يعملون على تطويره والذي سيقضي على الفيروس في وقت قريب .

وأوضحت الشركة الصينية أنها بدأت محادثات أولية للدخول في المرحلة الثالثة من التجارب المتعلقة باللقاح والتي سيتم إجراؤها داخل بريطانيا ، وهي المرحلة الاخيرة في البحوث الجارية حسب “الصن”

نسبة النجاح 99%

وفي معرض الرد على سؤال فيما إذا كانت الاختبارات التي أُجريت ناجحة أم لا حتى الآن؟، قال أحد الباحثين في الشركة الصينية ، ليو بيشان، “نعم نعم.. إنها بكل تأكيد ناجحة.. أنا متأكد منها بنسبة 99%”.

وكانت شركة “سينوفاك” الصينية نشرت الشهر الماضي في مجلة علمية نتائج التجارب التي أجرتها على اللقاح وكشفت عن اسمه الذي اطلقت عليه اسم “كورونا فاك”، وقالت حينها إنه نجح في حماية القردة من الإصابة بفيروس “كورونا” المستجد.

وذكرت وقتذاك أنها تأمل بإجراء التجارب السريرية لهذا اللقاح بمراحلها الثلاث خارج الصين ، وذلك بسبب تراجع الإصابات فيها بصورة تجعل إجراء التجارب أمرًا صعبًا، وأضافت المديرة التنفيذية لعلاقات المستثمرين في الشركة هيلين يانج: “نحن نتحدث مع العديد من الدول الأوروبية وأعتقد بأننا أجرينا محادثات جيدة مع بريطانيا”، لكنها استدركت بالقول: “ما زلنا في المرحلة الأولية من المحادثات”.

وأكدت الشركة الصينية أنها ماضية بإنتاج اللقاح بالتوازي مع التجارب على الرغم من أنها مازالت جارية ، حيث تأمل الشركة بإنتاج كميات ضخمة بمجرد نجاح التجارب بمراحلها كلها وفور الحصول على الموافقات القانوينة والتنظيمية اللازمة لطرحه واستخدامه.

وأضافت الشركة أنه تم تشييد المصنع بالفعل الذي سيقوم بإنتاج اللقاح في العاصمة الصينية بكين، الذي سوف يكون بمقدوره إنتاج أكثر من 100 مليون جرعة بمجرد الانتهاء من التجارب السريرية وصدور الموافقات اللازمة باستخدامه.

وقالت هيلين يانج بشان استخدام اللقاح : “إننا لا نوصي بأن يأخذ كل السكان اللقاح، ناقشنا ذلك مع العديد من الدول وأوصيناهم بهذا، حيث إننا نستهدف في البداية المجموعات الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس مثل العاملين في القطاعات الطبية أو كبار السن ممن يواجهون خطراً أكبر في حال إصابتهم بهذا الفيروس”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.