انخفاض أسعار الذهب 1% بسبب انتشار كورونا

شهدت أسعار الذهب اليوم الاثنين 9 مارس، ارتفاع يبلغ 1%، وحدث هذا الارتفاع بعد بيع المستثمرين للمعدن الأصفر لكسب الأرباح، بعد ارتفاع سعره إلى أكثر من 1700 دولار للأوقية، وهذا يحدث للمرة الأولى بعد أكثر من 7 سنوات بسبب الخوف من حدوث أزمات اقتصادية لانتشار فيروس كورونا، حسب ما صرحت به وكالة رويترز.

ووجدنا في المعاملات الفورية أن في تمام الساعة 05:53 بتوقيت جرينتش تم نزول سعر الذهب 0.6% ووصل سعر الأوقية إلى 1663.35 دولار، وكان في ديسمبر 2012 قد وصل الذهب لأعلى الأسعار وسجل من قبل سعر 1702.56 دولار، ولكن انخفضت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.4% وسجل سعر 1665.30 دولار.

انخفاض أسعار الذهب 1% بسبب انتشار كورونا 1 ويعتمد البيع على أسس فنية أكثر من أي شيء، وصرح مدير السلع الأولية لفيليب للعقود الآجلة، أفتار ساندو، بإن المتعاملين قاموا بتحديد سعر المستهدف لهم وهو 1700 دولار، لذلك فإن عند الوصول إلى هذا السعر فسيترتب عليه كسبهم للأرباح بشكل كبير، وأضاف أيضاً، إن عمليات البيع هذه مؤقتة، وأن انتشار فيروس الكورونا أدى إلى تراجع قوي في الأسهم العالمية.

وبعد تراجع الأسهم العالمية انخفضت أيضاً العقود الآجلة للأسهم 5%، وفي الوقت ذاته كان المستثمرون يسعون إلى شراء الأصول لاعتبارهم أنها شيء آمن، ووصل الين لأعلى مستوى بعد أكثر من 3 سنوات مقابل الدولار، وتراجعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية من أخر عشر سنوات إلى مستوى قياسي.

وصرح محلل أواندا، جيفري هالي، بإن أسعار الذهب ارتفعت من قبل إلى 1.7%، بسبب الإقبال عليها بعد اعتبارها الملاذ الآمن إذا خسرت التجارة الصينية نتائج أكثر من المتوقعة، وبعد أن انخفضت أسواق الأسهم بعد قيام إيطاليا بحجز ربع سكانها في أماكن العزل المخصصة بسبب كورونا.

أسعار باقي المعادن النفيسة:

وإذا أردنا معرفة أحوال المعادن الأخرى، نجد أن الفضة انخفض سعرها 3.9% إذ سجلت 16.63 دولار للأوقية، وانخفض سعر معدن البلاديوم 4% إذ سجل 2463 دولار للأوقية، وتراجع سعر معدن البلاتين بمعدل 3% وسجل سعر الأوقية 873.50 دولار.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.