امرأة تفقد 102 كيلوجرام بعدما توقع الأطباء وفاتها بسبب السمنة المفرطة

نجحت امرأة تدعى تريسي ماكورماك، وتبلغ من العمر 52 سنة في فقدان نحو 102 كيلوجرام بعدما كان يقول جميع أطباء التغذية أنها معرضة للوفاة بعد نحو 5 سنوات إن لم تفقد كل هذا الوزن الزائد.

تريسي ماكورماك مصابة بمرض السكري والضغط

وأوضحت تريسي ماكورماك التي تسكن في اسكتلندا بمدينة لوفين، أنه كانت مصابة بمرض السكري من النوع الثاني. وقالت لصحيفة ( ذي سكوتيش صن ) إن الأطباء أصروا عليها أن تغير أسلوب حياتها. مضيفة : ” وحذروني إن لم أفعل ذلك لن استطيع المعيشة أكثر من 5 أعوام أخرى. “

ماكورماك تصاب بالصدمة فتبدأ بالتحرك العاجل

وأوضحت أن سبب اتجاهها للتخسيس هو إصابتها بالصدمة، لذلك بدأت تتحرك مباشرة إلى برنامج مشهور في اسكتلندا اسمه ( عالم التخسيس) أو بالإنجليزية يدعى Slimming World وهو برنامج تقوم بتقديمه منظمة يقع مقرها في المملكة المتحدة، هدفها خفض الوزن وتقدم برامج لخفض أوزان النساء والرجال وجميع الأعمار. وكذلك تقدم برامج لزيادة الوزن لمن يعانون من النحافة المفرطة.

ماكورماك: أختي سبب نجاحي في فقدان الوزن

وأوضحت ماكورماك أن أختها استطاعت أن تفقد نحو 32 كيلوجرام من وزنها، لذلك فكرت في التقليد وبدأت التنفيذ فعليًا. وواصلت تريسي ماكورماك الاسكتلندية تغيير عاداتها الغذائية، وممارسة الرياضة بصورة منتظمة إلى أن فقدت نحو 102 كيلوجرام. واستطاعت أن تشارك في سباق خيري نحو 10 كيلومتر. ووصفت نفسها بأنها (إنسانة مختلفة ) تمامًا في الوقت الحالي وأن البرنامج البريطاني أنقذ حياتها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.