الوزراء يرد على شائعة تراجع الإقبال السياحي على مصر ويعلن الحقيقة

انتشرت خلال الفترة الأخيرة معلومات تفيد بتراجع الإقبال السياحي في مصر وانخفاض أعداد السياح المقبلين على مصر بشكل ملحوظ، وقد نشرت تلك المعلومات على نطاق واسع من خلال صفحات التواصل الاجتماعي الكبرى والمواقع الإلكترونية، وقد تسبب هذا في إثارة القلق، باعتبار السياحة واحدة من أهم الركائز التي تقوم عليها نهضة البلاد.

حيث تأتي السياحة في مقدمة موارد البلاد، وهي المصدر الرئيسي للعملة الصعبة بجانب تحويلات المصريين بالخارج، ومع انتشار تلك المعلومات، فقد تواصل مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار مع وزارة السياحة للتأكد من صحة الأخبار المنتشرة مؤخرًا، وأكدت وزارة السياحة خلال تقريرها على أن ما انتشر مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة على الإطلاق.

حقيقة تراجع السياحة

وذكرت وزارة السياحة أن الدولة تهتم بشكل كبير بتطوير قطاع السياحة، نظرًا لأهمية هذا القطاع وما توفره السياحة للبلاد من دخل وإيرادات تعد هي الأولى من العملة الصعبة، كما ذكرت الوزارة أن بيانات المركزي الأخيرة تشير إلى زيادة بقيمة 25% في حصيلة الإيرادات التي توفرها السياحة من العملة الصعبة.

كما تعتبر الحكومة المصرية قطاع السياحة أحد أهم دعائم وركائز الاقتصاد القومي، ولذا يلقى القطاع عناية فائقة، مما يرفع من معدلات الإقبال السياحي على مصر، وناشدت وزارة السياحة المواطنين وناشري المعلومات بضرورة التأكد من صحتها أولًا قبل نشرها للمواطنين، ويمكن ذلك من خلال التواصل مع الوزارة مباشرة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.