الهيئة الوطنية للإعلام تنفي ما ورد عن التفريط في تردد القناة الفضائية المصرية

صرّح المركز الإعلامي الخاص بمجلس الوزراء المصري بأن ما ورد تنبؤات بخصوص التفريط في تردد القناة الفضائية المصرية، من قبل الهيئة الوطنية للإعلام ولصالح إحدى الشركات المتخصصة بتطوير البرامج الإعلامية، هو محض شائعات، وأن كل ما ورد فهو عارٍ تماماً عن الصحة، ليؤكد المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء بأن القناة الفضائية المصرية مملوكةٌ للدولة المصرية ولا يوجد أي نيةٍ مطلقاً للتنازل عنها لصالح أي شركة، وأضاف بأنه جاري العمل على خطةٍ ممنهجة تهدف إلى تطوير القناة المصرية الفضائية لتتمكن من أن تكون على مستوى الحدث من محتوى إعلامي بالنسبة لمشاهديها، وتعزيز قدرتها التنافسية بين القنوات المختلفة.

بروتوكولات تعاون بين الهيئة الوطنية للإعلام ومجموعة إعلام المصريين

مجموعة إعلام المصريين
مجموعة إعلام المصريين

وفي سبيل تطوير المحتوى على شاشات التلفيزيون المصري وتقديم محتوى إعلامي متميز للمشاهدين، قامت الهيئة الوطنية للإعلام بإبرام عدد من بروتوكولات التعاون مع مجموعة إعلام المصريين، وتعمل هذه البروتوكولات على تبادل الخبرات المكتسبة بين الهيئة الوطنية للإعلام ومجموعة إعلام المصريين، في سبيل تقوية وتعزيز المحتوى الإعلامي الذي يتم تقديمه على كل من القناتين الفضائيتين المصريتين، الأولى والثانية، من إجل أن تكون تلك القنوات على مستوى المطلوب بالنسبة للمشاهدين، كما تتضمن بروتوكولات التعاون المساهمة في زيادة العائد المادي، سواءٌ من القناتين الأولى والثانية أو مجموعة القنوات التي تنوي الهيئة الوطنية للإعلام إطلاقها في الفترة المقبلة، مع التأكيد بأن الفضائية المصرية ستستمر على نفس التردد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.