النائب العام يطالب وزارة النقل بوضع وسائل تمنع من ليس لديه تذاكر من صعود إلى القطارات

أهابت النيابة العامة بالمعنيين في وزارة النقل والمواصلات إيجاد وسائل يمنع بها من لا يحمل تذاكر أو تصريح بالصعود إلى القطارات، بالإضافة إلى العمل على تطبيق القانون على من يخالف تلك التعليمات جون تهاون وأيضا وبدون المساس بحقوقهم مع الحفاظ على حياتهم وكرامتهم.

وكان المستشار حمادة الصاوي النائب العام قرر في بيان صدر له منذ قليل بإحالة مجدي إبراهيم والمحبوس حاليا إلى محاكمة جنائية عاجلة، بسبب ارتكابه جناية جرح أفضى إلى موت بالإضافة إلى جريمة الجرح العمدي.

وأشار البيان أن النيابة العامة توجه العاملين في المؤسسات بالالتزام بالقانون وفيه أن تحذر المواطنين بأن عليهم الالتزام بالقانون واحترامه، فبدون القانون لن يكون هناك ارتقاء أو تقدم في المجتمع.

وأوضح البيان بأن تحقيقات النيابة انتهت إلى أثبات التهم الموجه إلى المتهم مجدي إبراهيم، مشيرة إلى أن المتهم كانت لديه النية لإيذاء المجني عليهما، بالإضافة إلى أنه حاد عن أداء واجباته وتخلى أن تنفيذ القانون حيث لم يسلمهما إلى الشرطة في أقرب محطة، وإنما دفعته نواياه إلى فتح باب القطار وهو في حالة سير مخالفاً بذلك التعليمات المحددة في هذا الشأن.

وأضاف البيان أن المتهم خير المجني عليهما بخيارات منها النزول من القطار وهو يسير على الرغم من علمه أن رجال السلطات العامة تلزم الأفراد بإطاعة أوامره، وأنه يطالبهم بالقفز من القطار وهو في حال السير فإن ذلك بالطبع يؤدي إلى جرحهما في أجسادهما وهو ما يتساوى بالفعل في القانون مع ما تقترفه يداه، وقد أفضت جروح محمد عيد إلى وفاته ، بينما لم تثبت التحقيقات التي أجريت إلى أن المتهم قصد قتل المجني عليهما.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.