الكويت تبدأ اتخاذ قرار عاجل ضد أكثر من 30 ألف مقيم وتحذر الكفلاء

كشفت تقارير صحفية كويتية نقلاً عن مصادر أمنية، بأن السلطات رصدت دخول أكثر من 30 ألف مقيم في دائرة مخالفة الإقامة، بالمخالفة للقانون، موجهة تحذير سريع للكفلاء والمقيمين الذين انتهت إقاماتهم داخل الدولة من اتخاذ قرار حاسم ضدهم خلال الأيام الجارية، وذلك لما وصفته، تراكم الغرامات المالية المترتبة عليهم، وذلك بالمخالفة لقرار تمديد الإقامات الاستثنائي لمدة 3 أشهر بسبب انتشاء وباء كورونا المستجد خلال الفترة الماضية.

وتوضيح بشأن تمديد الإقامات

وأوضحت السلطات الكويتية، بأن قرار وزير الداخلية وزير الدولة السابق الخاص تمديد الإقامات والزيارات المنتهية لمدة 3 أشهر أخرى تلقائياً، ودون الحاجة إلى مراجعة إدارات شؤون الإقامة، يشمل من انتهت إقاماتهم حتى تاريخ 31 أغسطس الماضي وما قبله فقط، وليس بعد ذلك، لافتة إلى عدم تعديل هؤلاء المخالفين لأوضاعهم، ظنا منهم أن لديهم إقامات صالحة حتى 30 نوفمبر المقبل غير صحيح، سيعرضهم للعقوبات المالية والإبعاد خارج البلاد.

يهمك أيضًا: تطور جديد في واقعة حجز الفاشنيستا جمال النجادة على لسانها

جريمة سلوى تهز الكويت.. أطلقوا عليها النار ثم أجهزوا عليها في العناية المركزة
الكويت تبدأ اتخاذ قرار عاجل ضد أكثر من 30 ألف مقيم وتحذر الكفلاء

وتحذر من تراكم الغرامات

كما حذرت وزارة الداخلية الكويتية، من تراكم الغرامات المالية عليهم، مشيرة إلى أن كل يوم تأخير، تترتب عليه غرامة دينارين أي ما يعادل 6.6 دولار أمريكي، مؤكدة بأنه تم رصد انتهاء إقامات آلاف المقيمين منذ الأول من سبتمبر الجاري، وعدم تقدم كفلاءهم أو مندوبي الشركات التي يعملون بها، بطلبات تعديل أوضاعهم، أو تقديم إذن عمل جديد لهم صادر من الهيئة العامة للقوى العاملة للحصول على إقامة جديدة، وفقا للمدة المدونة في إذن العمل الجديد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.