الكرة الأرضية تُواجه زلازل ومجاعات بسبب الشمس.. ماذا توقع علماء “ناسا”؟

تُواجه الكرة الأرضية خطرًا كبيرًا بسبب الشمس، التي دخلت في “سبات” على حد وصف علماء في الفلك، وهذا يؤدي إلى زلازل ومجاعات، لفقدان كثير من المحاصيل الزراعية، خصوصًا أن الطقس سيتحول إلى حالة “تجميد”، لأن نشاط الشمس سيضعف.

وذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية، أن الشمس فقدت الكثير الطاقة التي تمد بها الأرض وهي الآن في فترة قد وصلت طاقتها فيها إلى أدنى حدٍّ، وباتالي فإن كوكب الأرض على موعد قريب من الدخول في فترة كساد كبيرة.

الكرة الأرضية تواجه مخاطر

وعلّق علماء وكالة الفضاء الأمريكي، “ناسا”، على المخاطر التي تواجهها الكرة الأرضية بسبب ضعف طاقة الشمس الواصلة إلى الأرض، محذرين من تكرار أزمة امتدت نحو 40 سنة إذ بدأت في عام 1790 وانتهت في عام 1830، إذ شهدت الأرض خلال تلك المدة بردًا شديدًا، تزامن معه انفجارات بركانية ومجاعات.

ووفقًا للصحيفة البريطاني، فإن هذه الأزمة انخفضت فيها درجات الحرارة على كوكب الأرض إلى 2 درجة مئوية طول 20 عامًا، وهو ما تسبب في تدهور إنتاج الغذاء حول العالم، مشيرة إلى أنه في شهر أبريل 1815 قتل نحو 71 ألف شخص في إندونيسيا بسبب ثوران بركاني لم يحدث منذ ألفي عام.

عام دون صيف

وفي سياق الحديث عن الأزمة المتوقع أن تُواجهها الكرة الأرضية وحدوث زلازل ومجاعات بسبب الشمس، فقد أشارت الصحفية البريطانية إلى أن الأرض قد شهدت في الأزمة الماضية، وتحديدًا في عام 1816 ما أطلق عليه “عام دون صيف” إذ إن الثلج ظهر وقتها في شهر يوليو المعروف بشدة حرارته.

الكرة الأرضية تُواجه زلازل ومجاعات بسبب الشمس.. ماذا توقع علماء "ناسا"؟ 1

قد يعجبك ايضا

تعليق 1
  1. NESSRIN يقول

    ربنا يستر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.