الفيفا يوضح الأسباب التي جعلت محمد صلاح الأفضل في كأس العالم للأندية 2019

حصل محمد صلاح لاعب منتخب مصر والمحترف في ليفربول الإنجليزي، على جائزة أفضل لاعب في بطولة كأس العالم للأندية والتي أُقيمت مؤخرًا في الدوحة العاصمة القطرية، حيث حقق الريدز لقبها بعد تغلبه في المباراة النهائية على فلامينجو البرازيلي بنتيجة هدف دون رد أحرزه مهاجم الليفر روبرتو فيرمينو، وقد جاء فوز صلاح بتلك الجائزة تتويجًا لمجهوده الكبير في المباراتين اللتين خاضهما فريقه بالبطولة.

وعن حصول النجم المصري على هذه الجائزة يقول مسئولي الفيفا في بيان رسمي لهم، أن صلاح كان خطيرًا للغاية ومؤثرًا في أداء فريقه وأثبت للجميع أنه ليس هدافًا فقط، ولكنه كذلك يتميز بقدرته الفائقة على صناعة الأهداف لزملائه، وهذا ظهر جليًا في تلك التمريرة البينية التي وضعها لزميله نابي كايتا وأحرز منها هدفًا جميلاً.

جدير بالذكر أن محمد صلاح هو اللاعب المصري الأول في التاريخ الذي يفوز بالأفضل في تلك البطولة، وهو العربي الثاني بعد المغربي أشرف حكيمي والذي حققها أثناء مشاركته مع ريال مدريد الأسباني عام 2017، هذا وسبق أن تم ترشيح محمد أبو تريكة في عام 2006 للفوز بالمركز الثالث في تلك البطولة، وتم بالفعل إبلاغ بعثة النادي الأهلي بذلك ولكن الجميع فوجيء بصعود البرازيلي رونالدينيو للمنصة لاستلامها.

وعن هذا الموقف وبعد فوز صلاح بجائزة الأفضل في كأس العالم للأندية 2019، يؤكد أبو تريكة في تصريح له اليوم أن فوز مهاجم ليفربول بتلك الجائزة هو إنصاف للكرة المصرية تأخر كثيرًا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.