الفاشينيستا الكويتية سارة الكندري تفكر في ارتداء الحجاب بعد الفضيحة الأخيرة

كشفت الفاشنيستا الكويتية سارة الكندي وزوجها أحمد العنزي عن رغبتها في ارتداء الحجاب، وقد أوضحت أنها كانت ترتديه في فترة المراهقة ولكن والدها طلب منها خلعه إذا لم تكن مقتنعة به، وقامت بذلك بالفعل ولكنها عادت للتفكيرة في ارتداء الحجاب مرة أخرى،وتوجهت سارة وزوجها بالإعتذار إلى الجمهور عن مقطع الفيديو والذي كان عقوياً ولم يقصد به أي إسارة، كما أكدت سارة أن زوجها قد لمس خصرها ولم يلمس أي جزء آخر.

هذا وقد ظهرت سارة وزوجها بعد أن خرجا من السجن في لقاء عبر قناة “مباشر نيوز”، تحدثا خلالها عن مقطع الفيديو، وأنهما لم يقصد الخروج عن عادات وتقاليد المجتمع خلال، يتصدرا قائمة بحث السعوديين على تويتر فور إذاعة البرنامج، وقد أكدت أن الفيديو قد ظهر بصورة عفوية، وقد تسبب في ضبطهما لدى الجهات الأمنية

سارة الكندري تواجه الكثير من الانتقادات بسبب الفضيحة الأخيرة

واجهت سارة الكندري وزوجها أحمد العنزي الكثير من الانتقادات في الآونة الأخيرة، وذلك بعد إنتشار لها مقطع فيديو لها ولزوجها خادش للحياء، وقد ظهر خلالها زوجها يقوم بتمشيط شعرها، مما عرضهما للسجن أربعة أيام قبل إخلاء سبيلهما بكفالة قدرها 500 دينار.

وقد أكدت أنها لم تقوم في نشر هذا المقطع للجميع، ولكنها قامت بإرسال ذلك المقطع إلى مجموعة من زميلاتها في العمل ولم تكن تعرف أنه تم إضافة فتيات جديدة في الجروب، وإحدى هؤلاء الفتيات هي من قامت بتسريب الفيديو ولكنها لم تقدم شكوى في حقه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.