العثور على الصحفية رحاب بدر مقتولة في شقتها والنيابة العامة تأمر بتشريح الجثة لمعرفة سبب الوفاة

وفقًا لمصادر أمنية مصرية التي أكدت  العثور على الصحفية رحاب بدر مقتولة في شقتها الواقعة في منطقة المعادي جنوب القاهرة ،  وذلك مساء الخميس ، حيث عُثر عليها على سريرها بعد أن تم شنقها ، وأشارت التحقيقات الأولية أن الزوج ظل يتصل بالمجني عليها من مقر عمله ولكن دون جواب منها ، ليخطر والدتها بالأمر ، مما اضطرها ذلك للذهاب إلى حيث تسكن ابنتها للإطمئنان عليها.

مقتل الصحفية رحاب بدر

العثور على الصحفية رحاب بدر مقتولة في شقتها والنيابة العامة تأمر بتشريح الجثة لمعرفة سبب الوفاة 1
مقتل الصحفية رحاب بدر

التفاصيل

وجاء في التحقيقات أن والدة الإعلامية الشابة المجني عليها بقيت تطرق على باب الشقة دون استجابة من ابنتها فطلبت المساعدة من الجيران لكسر باب الشقة ، وبدخولها تم العثور على جثة ابنتها على فراشها وقد فارقت الحياة بعد أن تم شنقها.

وأشارت الأجهزة الامنية إلى أن جميع محتويات الشقة سليمة وعدم وجود كسر في أي من نوافذ الشقة أو الباب، مما استدعى لاستدعاء زوج الصحفية القتيلة وجميع الأقارب والمعارف إلى النيابة العامة، للتحقيق للوقوف على ملابسات الجريمة، إضافة للتحقيق مع حارس المبنى الذي تسكنه المجني عليها والجيران في ذات المبنى، كما سيتم تفريغ العاتف المحمول الخاص بالضحية للوصول إلى هوية القاتل بأسرع وقت .

كما وقررت النيابة العامة تشريح جثة الإعلامية رحاب بدر، واستدعاء والدتها وثلاثة من شهود العيان وهم الذين قاموا بمساعدة ام المجني عليها في كسر باب الشقة

قد يعجبك ايضا