الصين تحرق جثث ضحايا فيروس كورونا: “مفيش دفن ولا عزا”

تسبب فيروس كورونا الجديد في وفاة نحو 350 شخصا في الصين، وإصابة أكثر من 14 ألف آخرين، وذلك بحسب آخر إحصائية أعلنت عنها، اليوم، الاثنين، لجنة الصحة الوطنية في بكين، التي أفادت بأن 56 شخصًا لقوا حتفهم مؤخرًا جراء الفيروس القاتل، الذي بدأ في مقاطعة هوبي، ومدينة ووهان.

وكإجراء سريع لمحاولة حصار فيروس كورونا الجديد الذي تسبب في هلع المواطنين، وتعطل كثير من المصالح، قرّرت السلطات الصينية، حرق الجثث التي تُوفّت نتيجة إصابتها بالفيروس، ومنع التقاليد الجنائزية ومنها مراسم الوداع.

حرق جثث ضحايا فيروس كورونا

ووفقًا وكالة شينخوا الصينية للأنباء، فإن السلطات في الصين، رفضت نقل المتوفين من الأماكن التي ماتوا فيها بسبب الفيروس، كما رفضت دفنهم أو التخلص من جثثهم بأي طريقة أخرى غير الحرق في أماكن مخصصة، حفاظا على الأحياء.

وكان البنك المركزي الصيني خصص، أمس، نحو 170 مليار دولار لمواجهة فيروس كورونا، في الوقت الذي حذّرت منظمة الصحة العالمية من انتشار المرض خارج حدود الصين وضرب الدول ضعيفة الإمكانيات الطبية، ما قد يُشكل كارثة حقيقية.

الصين تحرق جثث ضحايا فيروس كورونا: "مفيش دفن ولا عزا" 1

وسجّلت الصين، أمس، أول حالة وفاة بسبب فيروس كورونا لمواطن صيني سافر إلى الفلبين، ويبلغ من العمر 44 سنة، إذ أعلنت الفلبين أنه قادم من مدينة ووهان الصينية التي تُعد بؤرة الوباء، بينما كان برفقة شريكته البالغة من العمر 38 عاما والتي أصيبت الفيروس هي الأخرى.

ويذكر أن منظمة الصحة العالمية أعلنت أن تفشي فيروس كورونا الجديد يمثل حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقًا دوليًا، وذلك بعد أن انعقدت لجنة الطوارئ في جنيف، الخميس.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.