الصحة | معظم الأطباء المصابين بكورونا .. تعافوا بعد تلقي العلاج

ردت هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان المصرية، على الاتهامات التي وجهتها نقابة الإطباء لوزارتها، قائلة : ” حرصت الوزارة منذ بداية الجائحة، على تخصيص 20 سرير لعلاج المصابين من الأطقم الطبية”، متابعة حديثها : ” تحرص الوزارة دائمًا على حماية أطقمها الطبية، طبقًا لتوجيهات القيادة السياسية، وسيادة رئيس الوزراء بتوفير كافة سبل الرعاية لهم” .

عدد إصابات ووفيات الأطقم الطبية

وأضافت زايد، أن عدد الإصابات الفعلية بين الأطقم الطبية بلغت 291 حالة، في الوقت الذي وصلت فيه أعداد الوفيات إلى 11 حالة فقط، مشيرة إلى أن من بين 291 إصابة للأطقم الطبية في مستشفيات الحميات والصدر والعزل، كان هناك 69 طبيبًا وطبيبة، منذ بداية الجائحة وحتى الآن، مؤكدة أن جميع المصابين يتلقون العلاج والرعاية الطبية اللازمة بكافة المستشفيات .

الوزارة تحافظ على أطقمها الطبية

وأكدت وزيرة الصحة، أن الوزارة تتخذ كافة الإجراءات لحماية اطقمها الطبية من الإصابة حيث يتم إجراء تحليل لكافة الأطقم عند دخولهم المستشفى لقيامهم بمهام عملهم، وكذلك عند خروجهم منها، حيث يقومون بالعمل لمدة 14 يومًا، ويحصلون على أجازة لمدة 14 يوم، مشيرة إلى أنه يتم إجراء تحليل فورى لمن يظهر عليه أي أعراض أثناء تأدية عمله، وقد تم إجراء 19 ألف و578 تحليل بالكاشف السريع، و8913 PCR، حتى الآن .

معظم الأطباء تعافوا بعد تلقي العلاج

وتابعت الوزيرة، خلال مداخلة هاتفية عبر شاشة “اكسترا نيوز”، تم تخصيص أماكن للاطقم الطبية في 20 مستشفى عزل في جميع أنحاء الجمهورية، تحتوي على 2500 سرير، مضيفة إلى أن الغالبية العظمى من الأطقم الطبية شفيوا وخرجوا سالمين من المستشفيات، كما أننا جهزنا 320 مستشفى على مستوى الجمهورية، لمنع تكدس المواطنين المشتبه في إصابهم بالعدوى .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.