الصحة توضح حقيقة فتح الباب التطوع لمواجهة كورونا مجددًا

صرح مصدر تابع لوزارة الصحة المصرية، بعدم قيام الوزارة بفتح باب التطوع مجددًا أمام الراغبين في الإلتحاق بالفرق الطبية بالمستشفيات، لتقديم الدعم للحالات المصابة بكورونا، بجانب متابعة إجراءات البحث والتقصي الميدانية، في ظل قيام الدولة بمواجهة أزمة كورونا المستجد “كوفيد-19″، حيث قامت الوزارة في أواخر مارس الماضي بإطلاق حملة تدعو خلالها المواطنين والطلاب للتقدم لتقديم الدعم للفرق الطبية في مواجهة كورونا، وخصصت لذلك استمارة تقديم إلكترونية على الراغب في التطوع التقدم لملأ بياناتها.

انتهاء حملة كن بطلًا

أطلقت الوحدة المركزية لشئون مقدمي الخدمة الطبية بوزارة الصحة في أواخر مارس الماضي حملة تحت عنوان “كن بطلًا”، وهدفت الحملة وقتها إلى دعوة المواطنين بمختلف المجالات إلى الانضمام للفرق المكافحة ضد فيروس كورونا المستجد، وفتحت الوزارة باب التقديم أمام الراغبين من خلال ملأ إستمارة تقديم إلكترونية، إلا أن مصدر بوزارة الصحة قد أعلن عن إنتهاء تلك الحملة، وبالتالي تم إلغاء إستمارة التقديم الإلكترونية.

حقيقة فتح باب التطوع في حملة كن بطلًا
حقيقة فتح باب التطوع في حملة كن بطلًا

جاء هذا بعدما قام عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي بتداول خبر قديم تحت عنوان “كن بطلًا .. الصحة تفتح باب التطوع للمشاركة في فرق مواجهة كورونا”، واعتبر رواد موقع التواصل الاجتماعي أن هذا الخبر تم نشره حديثًا، في حين أن نشره يرجع إلى أواخر مارس الماضي، ويذكر أن أعداد من تقدموا لتقديم الدعم وقتها قد تجاوزت ال10 آلاف طلب، تلقتهم الوحدة المركزية لشئون مقدمي الخدمة الطبية، لتقديم الدعم والعون للفرق الطبية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.